العودة   منتديات سدير > `·• آفاق رحبة •·´ > ¨° الأسرة والمجتمع °¨

¨° الأسرة والمجتمع °¨ كل ما يخص الأسرة والمجتمع من موضوعات وقضايا اجتماعية ...

الإهداءات
بنت الاصول : صباح الخير     بوح القصيد : اللهم صلي وسلم على نبينا وحبيبنا محمد واكتب لنا شفاعته واجعلنا ياربنا من وراد حوضه الطاهر آمين     فقيدة امها : ومُحمدٌ نور اذا حلّ في ظُلمةَ قلبٍ أضاءها ‏ ‏..اللهم صل وسلم وبارك على نبينا محمد    

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-11-2012, 11:09 PM   #76
مشرفة سابقة
 
الصورة الرمزية يمامة الوادي
 
تم شكره :  شكر 10,916 فى 3,630 موضوع
يمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم






مسنون يعانون النكران وقطيعة الرحم




تتزايد أعدادهم في دور الرعاية
مسنون يعانون النكران وقطيعة الرحم


يعاني معظم المسنين المودعين في دور الرعاية من تنكر ذويهم لهم وانقطاعهم عن زيارتهم. ففي منطقة عسير وحدها ارتفع عدد الحالات المودعة في دار الرعاية الاجتماعية حيث تعد عسير في المركز الثالث بعد الرياض والمدينة المنورة، وذلك من خلال آخر إحصائية سجلتها الشؤون الاجتماعية بين توزيع الحالات بدور الرعاية الاجتماعية، وقدر عدد المستفيدين من الذكور والإناث بـ109 حالات والأعداد في تزايد.
يقول مدير دار الرعاية الاجتماعية في عسير ظافر الشهري إن عدد المقيمين في الدار كان 3 مقيمين في عام 1413، ثم ازداد عددهم عاما بعد عام إلى أن بلغ في عام 1418هـ 97 مقيما ومقيمة، وبلغ عدد المستفيدين من خدمات الدار حتى 1418هـ 1883 مقيما ومقيمة. وعلل سبب كون عسير ثالث منطقة في توزيع الحالات باستقبال الدار مناطق متعددة في المنطقة الجنوبية (عسير والباحة ونجران وجازان).

معاناة أمهات
تقول (أم علي) إحدى المودعات في دار الرعاية الاجتماعية بعسير، إن ولدها الوحيد توفي في حادث سيارة منذ 20سنة، وإن أخت زوجها عاملتها معاملة سيئة وتعدت عليها بالشتم واتهمتها بضرب أولادها مما أدى إلى طلاقها، وعودتها إلى أمها العجوز التي توفيت وتركتها وحيدة لا معيل لها فالتحقت بالدار ووجدت فيها العناية وكونت أسرة لها، فهي تعاني من القطيعة منذ فترة طويلة.
أما (أم عايض)، 60 سنة، فقد وقعت ضحية للجشع والعنف للاستيلاء على إرثها. تقول أم عايض: اتفق زوجي وأهلي علي ليأخذوا مني حقي في الإرث،ثم طلقني زوجي وأخذ مني ولدي الوحيد وسافر به إلى ديرة بعيدة أما أخي فكان يضربني بالعصا ضربا مبرحا ويقيدني بسلاسل حديدية ويربطني في عمود بيت الشعر في البادية ويتركني وحيدة، وتتابع ببكاء: تفننوا في تعذيبي من أجل المال لكني لم أستسلم لهم ولم أتنازل عن حقي الشرعي قدمت ضدهم عدة شكاوى في النماص والرياض لكنهم تآمروا علي وأدخلوني الدار، اتهموني بالجنون وقاطعوني فلا أحد يزورني منهم ولا أريدهم.

يودعونهم الدور ويتركونهم
مسفر 65 سنة يقيم في الدار منذ 23سنة أشار إلى تعرضه للخداع من قبل إخوته عندما أحضروه من ديرتهم ببللحمر دون أن يخبروه بنيتهم فقد شعروا بأنه عبء عليهم لإصابته بالصرع فلا أحد يريد الاهتمام به، وانقطعوا عن زيارته من الصيف الماضي.

عيسى محمد 75 سنة لم يتزوج وله سنتان في الدار، يؤكد أنه أفضل حل للجميع وراحة لأولاد أخيه فهو يشكو من أوجاع الشيخوخة ويحتاج لرعاية معينة وقد تكيف مع أوضاع الدار ولا يتخيل نفسه خارجها، وغير مكترث -على حد قوله- بانقطاعهم عن زيارتهم.

دار الرعاية حل بالنسبة للبعض
يوضح الأخصائي النفسي في الدار محمد علي أسباب زيادة الأعداد وتباعد الزيارات أو انقطاعها قائلا: أغلب الحالات تكون من مناطق بعيدة أو نائية في تهامة عسير تفتقر للخدمات، فيكون الحل الأمثل لهم دور الرعاية الاجتماعية لمساعدتهم على التكيف الاجتماعي السليم وربطهم بقيم المجتمع الخارجي بل نسعى إلى توفير بيئة حياتية تشبه الخارج ونواصله بها عن طريق الرحلات وتوفير الإعلام المرئي والمسموع. وأشار إلى أن أغلب الحالات النفسية التي يعاني منها كبار السن هي الانطواء الاجتماعي والاكتئاب وتوهم المرض. وأكد على أن أي حالة تعرضت للعنف الأسري قامت الشؤون الاجتماعية بإيجاد حلول لها عن طريق الإيواء غير الكامل بهدف بحث الحالة وتدخل الحماية الاجتماعية للإصلاح بين الحالة وذويها.
وعن وجود حالات تتراوح بين الثلاثين والأربعين حيث تعد أقل من فترة الشيخوخة الموجبة دخولهم الدار قال: تصنف الحالات إلى أسباب أخرى وتسمى حالات استثنائية أو مستضافة لخلوها من الأمراض المعدية والعدوانية وتحتاج إلى مساعدة وتخرج حالما تحل مشاكلها.
وعن شروط استقبال الحالات في الدار تقول المشرفة على المسنات دولت محمد عسيري: من شروط الدخول والتي تخضع للبحث الاجتماعي أن يكون المسن فوق الستين وليس له القدرة على إعالة نفسه بسبب ظروف اقتصادية أو اجتماعية لا تسمح لهم بالمعيشة الهادئة بين أسرهم، إضافة للمعاقين غير القابلين للتأهيل المهني ممن بلغوا سن العشرين أو أكثر عدا المكفوفين والصم والبكم.
وعن الخدمات التي توفرها الدار يقول الباحث الاجتماعي خالد هداف: من الأولويات التي نوليها اهتماما الرعاية والعناية الشخصية للمقيم من توفير المأكل والملبس وتقديم مكافآت شهرية لكل مقيم ومقيمة، وتنظيم زيارات خارجية وحفلات ترفيهية وأنشطة ثقافية والمتمثلة في محو الأمية والندوات والمحاضرات، وتقديم الخدمات الاجتماعية النفسية والمتمثلة في العلاج الديني والعلاج النفسي الجماعي، لحمايتهم من إيذاء أنفسهم.


ودمتم بود
التوقيع
(لا تحزن على الأمس فهو لن يعود ولا تأسف على اليوم فهو راحل واحلم بشمس مضيئه في غداً جميل)

يمامة الوادي غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ يمامة الوادي :
قديم 26-11-2012, 11:14 PM   #77
عضو متميز
 
الصورة الرمزية مذهل
 
تم شكره :  شكر 3,177 فى 1,130 موضوع
مذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this pointمذهل is an unknown quantity at this point

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

بارك الله فيك يامشرفتنا القديره
وجزاك الله كل خير
ولك تحياتي وفالك طيب

مذهل غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ مذهل :
قديم 30-11-2012, 02:28 PM   #78
عضو نشيط
 
تم شكره :  شكر 143 فى 57 موضوع
الهداف is an unknown quantity at this pointالهداف is an unknown quantity at this pointالهداف is an unknown quantity at this point

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

بارك الله فيك

وشكرا لطرحك

التوقيع

الهداف غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ الهداف :
قديم 04-01-2013, 11:37 PM   #79
مشرفة سابقة
 
الصورة الرمزية يمامة الوادي
 
تم شكره :  شكر 10,916 فى 3,630 موضوع
يمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الهداف مشاهدة المشاركة  

بارك الله فيك

وشكرا لطرحك

 
حياك ربي
أسعدني تشريفك
حفظك الرحمن
التوقيع
(لا تحزن على الأمس فهو لن يعود ولا تأسف على اليوم فهو راحل واحلم بشمس مضيئه في غداً جميل)

يمامة الوادي غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ يمامة الوادي :
قديم 14-01-2013, 03:01 AM   #80
مشرفة سابقة
 
الصورة الرمزية يمامة الوادي
 
تم شكره :  شكر 10,916 فى 3,630 موضوع
يمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم



تحية طيبة وبعد.....
مرحلة التقاعد هي مرحلة محتمة على الجميع و لذلك اختير التحدث عنها
و عن تأثيرها السلبي على حياة المسن اذ و بعد روتين معين كان يقوم به هذا الاخير يقلب
كل شيء رأسا على عقب ويكون هناك نوع من الاكتئاب في حياته و فراغ كبير فيها ،لن ننسى
الجانبي الايجابي من هذه المرحلة فهنا يرتاح هذا المسن من مشاق الحياة و يأخد استراحة طويلة ..
لكن كما يقال اذا زاد الشيء عن حده انقلب الى ضده ,
فكثرة الراحة و النوم تؤثر بشكل سلبي على المسن خاصة .
وللتغلب او بالأحرى التأقلم مع هذه المرحلةوجب تقديم مساعدات من افراد
الاسرة بشكل خاص و مجهود كبير من طرفه ، فيجب ان يتعامل المسن مع وضعه الجديد بطريقة
خاصة بمحاولة اشغال وقته باعمال او هوايات معينة
و بعض الانشطةالتي قد تكون كفيلة بازاحة الفراغ القابع في حياته ،
فربا قد ينظم لأحد النوادي الرياضية او الترفيهية .. أي أن يندمج مع الناس
أو أن يمارس عملا خاصا لا يتطلب مجهودا منه ..
كلها طرق قد تزيل الملل عن هذا الشخص ففي الأخير يظل انسانا و
الانسان بطبيعته يأبى الشعور بالفراغ و الملل .
تابعونا
التوقيع
(لا تحزن على الأمس فهو لن يعود ولا تأسف على اليوم فهو راحل واحلم بشمس مضيئه في غداً جميل)

يمامة الوادي غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ يمامة الوادي :
قديم 20-03-2013, 01:29 AM   #81
مشرفة سابقة
 
الصورة الرمزية يمامة الوادي
 
تم شكره :  شكر 10,916 فى 3,630 موضوع
يمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

مع كبار السن
لنرفع شعار (هل جزاء الإحسان إلا الإحسان )




قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ليس منا من لم يجل كبيرنا ويرحم صغيرنا ويعرف لعالمنا حقه ) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إن من إجلال الله تعالى إكرام ذي الشيبة المسلم ) وعن أبي الحسن المدايني قال ( خطب زياد ذات يوم على منبر الكوفة فقال أيها الناس إني بت ليلتي مهتما بخلال ثلاث بذي العلم وبذي الشرف وبذي السن رأيت إعظام ذوي الشرف وإجلال ذوي العلم وتوقير ذوي الأسنان والله لا وتى برجل رد على ذي علم ليضع بذلك منه إلا عاقبته ولا أوتي برجل رد على ذي شرف ليضع بذلك منه شرفه إلا عاقبته ولا أوتي برجل رد على ذي شيبة ليضعه بذلك إلا عاقبته إنما الناس بأعلامهم وعلمائهم وذوي أسنانهم ).



يعيش بيننا والدينا وكبارنا وقد أمر الله عز وجل بالإحسان إليهم وحسن برهم ورد الجميل إليهم وأداء هذه الوصية ليست بالأمر السهل إذ يتطلب من الأبناء والأقارب كي يحسنوا التعامل معهم أن يتعرفوا على مرحلة المسنين وخصائصها النفسية والتغييرات التي تطرأ على الكبار في سنهم المتقدمة .



لم أكن على بصيرة من ذلك حتى وقع بين يدي كتاب بعنوان ( أساليب التعامل مع كبار السن ) حوا معلومات قيمة ومفيدة تبصر الأبناء وتعينهم في تفهم ظروف مرحلة كبار السن ويبين الكتاب أفضل الأساليب والطرق في أكرام كبار السن وتبجيلهم وقد قرأت الكتاب واستخلصت منه مقولات عن خصائص هذه المرحلة وسردت بإيجاز أفضل الأساليب أضعها بين يديكم عسى أن ينفع الله بها كل بار محسن حافظ للجميل :






أساليب التعامل مع كبار السن

من الأساليب التي ينبغي مراعاتها عند التعامل مع كبير السن :
1مبادرة المسن بالتحية والسلام والمصافحة : ويضاف اليه تقبيل الرأس واليد لاسيما إن كان ابا أو اما او عالما


2 رفع الروح المعنوية لديه وذلك بحسن استقباله والترحيب به والدعاء له وإظهار البشر بقدومه والتبسم في وجهه فهذا يشعره بحب المجتمع له وفرحه بوجوده وأنه غير منبوذ أو مكروه في مجتمعه.


3 سؤال المسن عن ماضيه وذكرياته وانجازاته والإصغاء إليه وعدم مقاطعته وينبغي أن يدرك من يتعامل معه أن المسن تظل ذكرياته الماضية حية ماثلة أمامه فهو يتذكر جيدا أعماله التي قدمها في شبابه ويرغب في الحديث عنها بنفسه أو التحدث عنها مع غيره.

4 إبراز جهود وانجازات المسن والحديث عن ما قدمه من خدمات لمجتمعه والدعوة إلى الاقتداء به والدعاء له ذو اثر ايجابي عليه وإشعاره بأهميته وخاصة في اللقاءات والمناسبات العائلية فشعور المسن أنه قد أنجز أعمالا باهرة وانه قد كافح بعصا ميتة حتى نال ما نال هذا الشعور يولد نعيما لا ينضب من السعادة النفسية وزادا لا ينفذ لراحته العاطفية وأن أيامه أيام خير وجيله جيل أعمال ورجال.


5 الحذر من الاستئثار بالحديث في حضرتهم أو تجاهلهم دون منحهم فرصة لتعبير عن مشاعرهم أو ذكر شيء من آراءه وخبراته.


6 عدم التبرم والضجر من تعصب المسن لماضيه لان تعصب المسن لماضيه يمثل بالنسبة له القوة والنشاط والمكانة الاجتماعية والانجازات التي قدمها فينبغي تلمس العذر له وتفهم حاله.


7 ضرورة الاقتراب من المسن لاسيما أقرباءه وأصدقاءه :ففي هذه المرحلة من العمر يزداد الشعور بالوحدة والغربة ويشعر المسن بانسحاب الأقارب والأصدقاء عنه وعدم السؤال عن أحواله أو الاتصال به أو الحديث معه وهذا الوضع قد يزيد الخيبة والحسرة لديه ويدهور شخصية المسن ويزيد الشعور بالأمراض والآلام.


8 مساعدة المسن على المشاركة الاجتماعية وحضور المناسبات والعزائم والتكيف مع وضعه الجديد.


9 إشغال المسن بما ينفعه من أمور دنياه وآخرته إما بتكوين علاقات جديدة وصدقات أخرى مع أنداده في السن أو المشاركة في حلقات تحفيظ لكبار السن وقراءة القران وملازمة المساجد والجماعة.


10 مراعاة التغيرات العضوية والنفسية والعقلية عند المسن حيث يصبح غالبا عرضة لكثير من التغييرات الجسمية والنفسية.


11 مراعاة آداب المجالسة والمخالطة والمصاحبة في حضرة كبار السن وفي الغالب يكثر وجوده في أكثر مجالس الناس اليوم.


12 المبادرة إلى معاونة المسن ونفعه حيث تزداد حاجته إلى المعاونة والمساعدة من قبل الآخرين بسبب ضعفهم وعجزهم.


13 تطييب نفوس المسنين وتقوية قلوبهم.


14 حماية المسن من مخاوف الكهولة ومنها الخوف من فقدان المركز الاجتماعي والقلق بشأن الحالة الصحية والمادية كما تساور المسن مشاعر انعدام الفائدة واستنفاذ الفاعلية وازدياد مرارة الشعور بالوحدة كلما قل الناس من حوله وخاصة الأولاد والأهل أو تناقص الأصدقاء.


15 حماية المسن من الانسحاب الاجتماعي : بسبب تقدم السن والعجز والأمراض وضعف السمع والبصر مما هو من علامات الشيخوخة يميل المسن إلى الاعتذار كثيرا عن المشاركة الاجتماعية في بعض اللقاءات الأسرية أو الاجتماعية وإذا حضر يظل ساكتا دون مشاركة لذلك ينبغي على من حوله وقايته من هذا الانسحاب حتى لا يصبح سلوكا عاما للمسن الأمر الذي يزيد مرضه أو غربته.


16 عدم تعريض المسن للعنت والمشقة فقد شاءت الشريعة بمراعاة الكبير وخففت عنه في كثير من العبادات والواجبات لهذا يلزم من يتعامل معه ألا يعرضه لمواقف فيها مشقة بل يرفق به ويكلف ما يطيق وإذا عجز عن أمر ما وجب مساعدته.


17 إشعار المسن بالعناية والاهتمام ويـتأكد على من يربطه بهم قرابة أو صداقة أو زمالة عمل أو جوار.


18 ملء فراغ المسن بالأمور النافعة ومن ذلك ربطهم بالمساجد وبرامجه ومحاضراته والمشاركة في الأنشطة والمخيمات القيام برحلات داخلية وأداء العمرة والأماكن المقدسة توفير مكتبة ثقافية في مكانه وممارسة بعض التمارين الرياضية.


19 التعرف على ابرز مشكلات المسنين في هذا المرحلة والتي أدت إلى ضعف الصلات الاجتماعية عندهم ومن أبرزها :استهزاء الناس بكبار السن وعدم زيارة الأقارب لهم وكراهية الناس لكبار السن ؛ أفكار المسنين لا تعجب الأولاد ؛الشعور بالعزلة ؛ عدم وجود أصحاب يتحدث المسن معهم عن همومه ؛أفراد الأسرة غير متفهمين لمشكلاته ؛ رفض الأولاد الجلوس مع المسن والحديث معه ؛ كثرة الخلافات الزوجية ؛ شعور المسن بأنه أصبح عبئا ثقيلا على أفراد أسرته ؛ الجيران يتضايقون منه ؛ أفراد الأسرة يتمنون موته.


20 العناية بنظافة كبار السن وستر عوراتهم.


21 وتذكير المسن بأوقات العبادات.


22 أهمية تبصير الأسرة بحقوق المسن وضرورة العناية به لأنه مع طول زمن الضعف والعجز الذي وصل إليه المسن ربما يهمل أفراد الأسرة التعاطف معه أو زيارته والسؤال عنه.


23 ضرورة تعليم الأولاد والصغار وتدربيهم على رعاية الوالدين تعويد الأولاد على المشاركة في الأعمال الأسرية وخاصة تقديم الخدمات إلى الوالدين وكبار السن داخل الأسرة يقوي العلاقة بهم ويصبح الأولاد والأحفاد في المستقبل بارين بكبار السن ويظهرون الاحترام والتقدير لهم فيبادر الأولاد بالسلام عليهم قبل غيرهم ويقبلون رؤوسهم وأيديهم لأنهم اعتادوا على هذه الأمور منذ الصغر.


24 الحضور بالأولاد إلى مجالس المسنين.


25 العناية بغذاء المسنين ومراعاة حالتهم الصحية والنفسية.


26 ضرورة العناية بتربية النشء من مرحلة مبكرة على احترام كبار السن وتقديرهم وإكرامه وحسن معاملتهم.
التوقيع
(لا تحزن على الأمس فهو لن يعود ولا تأسف على اليوم فهو راحل واحلم بشمس مضيئه في غداً جميل)

يمامة الوادي غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ يمامة الوادي :
قديم 20-03-2013, 06:34 AM   #82
إداري سابق
 
الصورة الرمزية بقايا الذكريات
 
تم شكره :  شكر 25,605 فى 6,691 موضوع
بقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضوبقايا الذكريات نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

هل جزاء الإحسان إلا الإحسان

كفى بهذا العنوان ليشرح كل شيء

جزاكي ربي الف خير يمامه على هذا الطرح المبارك

وهي عادتك الرقي والارتقاء بكل ما تطرحين لا عدمناكي

لن ازيد عما جاء هنا وقبله

ولكن ياليت الجميع يعلم كم لهذه الفئه من قدر عند ربي
وفضل كبير علينا يجب الانتباه له وعدم اهماله

التوقيع
بقايا الذكريات غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ بقايا الذكريات :
قديم 22-04-2013, 01:21 AM   #83
مشرفة سابقة
 
الصورة الرمزية يمامة الوادي
 
تم شكره :  شكر 10,916 فى 3,630 موضوع
يمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضويمامة الوادي نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بقايا الذكريات مشاهدة المشاركة  

هل جزاء الإحسان إلا الإحسان

كفى بهذا العنوان ليشرح كل شيء

جزاكي ربي الف خير يمامه على هذا الطرح المبارك

وهي عادتك الرقي والارتقاء بكل ما تطرحين لا عدمناكي

لن ازيد عما جاء هنا وقبله

ولكن ياليت الجميع يعلم كم لهذه الفئه من قدر عند ربي
وفضل كبير علينا يجب الانتباه له وعدم اهماله

 
يابعد قلبي يالحبيبة
جزاك ربي كل خير على تعليقك القيم
وهذه الفئة تأسر عقلي وقلبي واسعى لإسعادها بقدر إستطاعتي
سواء قريبة مني او بعيدة عني
الله يقدرنا على الإهتمام بهم وإعطائهم قدرهم ومكانتهم في المجتمع
بورك فيك حبيبتي
التوقيع
(لا تحزن على الأمس فهو لن يعود ولا تأسف على اليوم فهو راحل واحلم بشمس مضيئه في غداً جميل)

يمامة الوادي غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ يمامة الوادي :
قديم 24-11-2014, 10:41 PM   #84
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,920 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم


لا شيء يؤلم أكثر من مسنٍ وضع أحلامه على عاتق أبنائه ؛ فأستيقظَ في دار المسنين . .
التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2014, 10:44 PM   #85
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,920 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم





حماية_المسنين اليوم هم.. وغدا نحن. كلنا مسنون يوما ما وما نزرعه اليوم نحصده غدا.

ليتهم يعون تلك الاحرف.
التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2014, 10:52 PM   #86
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,920 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2014, 10:53 PM   #87
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,920 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2014, 10:55 PM   #88
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,920 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2014, 11:12 PM   #89
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,920 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم

كيف نتعامل مع المسنين؟؟؟

من المعروف أن الإنسان عندما يمر في كل مرحلة من مراحل عمره يكون لهذه المرحلة مهام يتوجب القيام بها وقد أسهم علم الاجتماع وعلم النفس في فهم الكثير عن النفس البشرية وما تمر به في كل مرحلة من مراحل العمر وفي كل مجتمع



وعندما نتحدث عن الشيخوخة فإننا نتحدث عن مرحلة من العمر يصعب تحديدها بالأرقام وإن كان لفظ المسن يطلق عادة على من تجاوز الخمس والستين من عمره



هذه المرحلة من العمر يكون المرء فيها قد جمع من الخبرات والتجارب في حياته الشيء الكثير وهو يقف على أعتاب فترة من الانحدار البدني أو الفكري أو كلاهما معاً. إنه ينظر إلى العقود الستة التي خلفها وراءه ويقوم إما واعياً مدركاً أو بدون وعي منه بتقييم هذه الفترة الزمنية الطويلة وما قدم فيها لنفسه ومن بعده من ذرية أو حتى للجنس البشري. قد يكون الرضى وبالتالي الارتياح النفسي وقد يكون عدم الرضى وبالتالي الانهيار فريسة للأمراض النفسية من اكتئاب وقلق ونحو ذلك



كذلك فإن المسن في هذه المرحلة من العمر يتوقع أن يأخذ مقابل سني العطاء الطويلة ، يتوقع أن يقابل بالعرفان والتقدير ممن أفنى حياته في خدمتهم من ذرية أو عم



وفي الغالب أن سلوكيات المسنين تكون محكومة بظروف حياتهم عبر السنين وأنماط شخصيتهم وظروف حياتهم الحالية ولكن يمكن القول دون مجانبة الصواب أن المسنين أقل مرونة وهذا شبيه بعدم مرونة عضلاتهم وجلودهم – كذلك فإنه يصعب عليهم تقبّل التغيير في أسلوب الحياة والأفكار والسلوكيات وإن فرض عليهم الواقع ذلك التغيير فإنهم يواجهون بالرفض وعدم القبول وعدم القدرة على التكيف وبالتالي الشعور بالاضطراب والقلق والخوف أو حتى الكآبة



من ناحية أخرى فإن المسن يكون أقل استجابة وأبطأ في تفاعلاته ومن ثم فإن الأمور التي تحتاج استجابة سريعة وجواباً أو عملاً سريعاً تكون صعبة عليه وإذا ما كان ذلك واجباً أو مطلوباً منه فإنه يفشل ، فمثلاً عند قيادة السيارة قد لا يمكنه تفادي التوقف المفاجئ للسيارة التي أمامه. وإدراكاً للمسنين لهذا القصور تجدهم يقودون سياراتهم ببطء وهدوء يقلل من احتمال هذه التفاعلات السريعة



وما دمنا في نفس الموضوع من بطء الاستجابة فإن قدرة المسن على التعبير عن مشاعره تكون أقل فيبدو بارداً قليل التفاعل لا يفرح بسرعة ولا يحزن بسرعة وقد يخلق ذلك حساسية لدى ذويه الذين لا يدركون هذه الخاصية فيتهمونه بعدم الاكتراث واللامبالاة. ولكن تجدر الإشارة إلى أن التقدم الكبير في السن وضمور الفص الجبهي للدماغ يؤدي إلى التغيرات السريعة والغير عادية في المزاج فمثلاً يبكي المسن بسرعة عند الحديث عن قريب أو صديق حصل له مكروه ولكنه لا يلبث أن يضحك عندما يكون هناك سبب للضحك ولو بسيط



قد تكون هذه الخاصية من بطء الاستجابة وعدم القدرة على الانفعال أو التفاعل السريع مثلبة في بعض الأحيان ولكنه منقبة للكبار فهم لا يتهورون ولا ينفعلون ولا يستعجلون في مواجهة الأحداث. بل يتروون ويفكرون تخدمهم خبرتهم وتجاربهم الطويلة – فتكون غالباً آراؤهم صائبة وقراراتهم صحيحة



وإضافة إلى ما ذكر من عوامل التقدم في العمر من الناحية النفسية والاجتماعية فإن المسن يحدث تغيرات جسدية سلبية كثيرة فمثلاً يضعف البصر ويقل السمع وتضمر العضلات فتقل القوة الجسدية ويتجعد الجلد ويتساقط الشعر. وهذا النقص بالذات في الحواس المهمة مثل السمع والبصر وفي القوة الجسدية يواكبه ازدياد الأمراض التي يمكن أن يصاب بها مثل ارتفاع ضغط الدم وداء البول السكري وليونة العظام وهم نتيجة لذلك قد يحجمون عن الاختلاط والاجتماع وإذا ما توجب عليهم ذلك فإنهم يلتزمون الصمت إذ تحد من مشاركتهم ضعف السمع والبصر ناهيك عن عدم فهمهم لما يدور بين بني الجيل الجديد من حوارات ومواضيع. كذلك فإن عدم قدرة المسن على الرؤية الجيدة تجعله يخطئ في استعمال دوائه فيأخذ أكثر مما يجب أو أقل وفي هذا ضرر كبير على صحته

أما النوم فإن المسن تقل قدرته على النوم ساعات طويلة فهو ينام مبكراً ويستيقظ كثيراً وبالتالي فهو ينام ساعات أقل ليلاً ويحتاج إلى النوم في النهار أكثر لتعويض ما يفوت عليه من الراحة








كيف نتعامل مع المسن؟



أولاً: المسن يحتاج للحنان والرعاية والعطف مثل الصغير تماماً ويجب أن لا نبخل عليه بذلك



ثانياً: يجب عدم الاصطدام مع المسن في رأي معين لأن موافقته وقتياً ومن ثم العودة مرة أو مرات أخرى لمحاولة إقناعه تأتي غالباً بما نرغبه من نتائج



ثالثاً: المسن لا يتحمل الإلحاح عليه ومطالبته بالإسراع في أمر ما واستعجاله ويجب أن نعطيه الوقت الكافي لإنجاز ما يريد عمله



رابعاً: يجب عدم مؤاخذة المسن لبرودته أو عدم اكتراثه بأمر معين لأن هذا يعين فقط أنه يحتاج إلى وقت أطول للتفاعل مع الأحداث لا عدم المبالاة



خامسا: يجب أن ندرك أن المسن يستمتع بالحديث عن الماضي السحيق لأنه يتذكره أكثر من الأحداث القريبة ولأنه يشعر باستعراض تجاربه وخبراته ، فعلينا أن لا نحرمه من ذلك بل نظهر له التفاعل والإعجاب



سادساً: إن قصور السمع والبصر لدى المسن يجعله يبتعد شيئاً فشيئاً عن أحداث الواقع وذلك يوجب علينا التحدث بصوت مسموع ومحاولة جذب المسن للواقع بإخباره بما يدور من حوله وأخذ رأيه ومداعبته لأن ذلك مما يؤخر في عملية الانفصال عن الواقع والتي تحدث في الشيخوخة المتأخرة أو الهرم



سابعاً: عند انتقال المسن من منزله الذي تعود عليه إلى مكان آخر مثل المستشفى مثلاً يتوجب الاهتمام بتقريبه للواقع والتحدث معه وإخباره عن المكان والزمان والناس من حوله ليظل مرتبطاً بواقعه



ثامناً: يجب أن لا ننسى أن دعوة الوالد لولده لا ترد وما ورد في فضل بر الوالدين ووجوبه وأن الله ذكر ذلك بعد ذكر اسمه جل جلاله في أكثر من موضع وقد ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم سوء حال من أدرك والديه أو أحدهما ولم يدخل فيها الجنة



جعلنا الله من البارين في والدينا المحترمين لذي الشيبة في الإسلام




التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-11-2014, 02:12 PM   #90
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,920 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: ملف خاااااااص بكبار السن وكيفية التعامل معهم


لحظة

حين تجلسون مع كبار السن
لاتترددوا في أن
تخبروهم بكل جميل
وكل ماتعرفون أنه يسعدهم
أخبروهم بنزول المطر
لكن لاتخبروهم بالغرق!
أخبروهم بولادة طفل


لكن لاتخبروهم بآلآم أمه حين وضعته
أخبروهم بزيادة ..رواتبكم
لكن لاتحدثونهم عن ديونكم....
حدثوهم عن إشراقة وجوههم ..

لكن لاتخبروهم بأمراضهم
كبار السن يملكون حساً طفولياً يعوضهم الله به عن أوجاع الحياة
التي خاضوها فلاتبخلوا عليهم بلحظات السعادة وأخبار الفرح

كبار السن من آباء وأمهات لهم علينا دين
فلانردنّه بِمِنَة تكسرهم

إرحموا عزيز قوم ذل،
ذل الحاجة
ذل المرض
ذل العجز
ذل
العقوق

إرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء
لي
ولك
ولها
وله

أخبروهم بما يسعدهم
وأخفوا عنهم ما قد يكدرهم

كلمة أهمس بها تذكيراً وليس توجيهاً
وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين

منقول
التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:18 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. موقع و منتديات سدير 1432 هـ - 1435 هـ

جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه