الإهداءات
صياد دمشق : مساء النور والامل والسعادة والتوفيق     فقيدة امها : مساء جميل يحمل بين طياته الحب والخير والمحبة والسعاده أسعد الله مساكم آل سدير الكرام    

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-09-2014, 09:36 PM   #1
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,909 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

اِبتـــسم لتكـون أجمـــل





اِبتـــسم لتكـون أجمـــل



1.أنت الذي تلون حياتك بنظرتك لها، فحياتك من صنع أفكارك، فلا تضع نظارة سوداء على عينيك، ليكن الأمل قائدك نحو النجاح، والعمل سبيلك لتحقيق طموحك.


2.عندما تلملم أوراقك المبعثرة، ثم تجدها قد تبعثرت من جديد، اِبـتسم، فكل ما في الأمر أنك نسيت إغلاق النوافذ، والرياح ليست في حالةسكون.


3.عندما تبذل كل ما بوسعك لتحافظ على هدوئك واتزانك، فلا تتمكن من ذلك،اِبتسم، فمحاولتك تعني أنك أوشكت على الوصول إلى هدفك.


4.دروب الحياة كلها بين يديك، وحب الله ورسوله ينادي فيك بعيش كريم، وسعادة لا يأس معها، ومستقبل مليء بالنجاح المشرق، فابتسم لأنك تسلك الدرب الصحيح.


5.عندما تشعر أنك أوشكت على الضياع، اِبحث عن نفسك، فمن المستحيل أن تضيع وفي قلبك إيــمان بالله، وفي رأسك عقل يحاول أن يجعل من الفشل نجاحا، ومن الهزيمة نصرا، ومن ظلمة نور


6.لا تتصور وأنت في ربيع حياتك أنك في الخريف، اِملأ روحك بالأمل، فالأمل في الغد يزيل اليأس من القلوب، ويخفف عنك المصاعب والمتاعب والعراقيل، ويدفعك إلى العمل والنجاح المستمر.


7.إذا عبست في وجهك الدنيا، فلا تعبس في وجهها، جرب أن تبتسم، وتذوق فرق ما بين اليأس مع التشاؤم، والأمل في الغد مع التفاؤل، لا شك أنك ستقول: ليتني دائما أبتسم.


8.اِبتسم لأن الله يسمع شكواك، ويجيب دعواك، وإذا سألته أعطاك، وإذا اقتربت منه اقترب منك أكثر وبكرمه حباك، فسبحانه من كريم رحيم، يحفظك في كل وقت، وبلطفه الجميل يرعاك.


9.لماذا لا تبدأ يومك بابتسامة صافية ورقيقة لكل من تقابله، تسعد بها قلبك، وتدخل بها البهجة على الناس؟! إنها لغة جميلة وساحرة، تخترق القلوب دون مجهود، وتعطيك القبول لدى الآخرين.


10.عند ذهابك إلى مقر عملك ابتسم لزملائك، لأن التبسم يخلق الألفة والمودة بينك وبينهم، ويجعلك أكثر قربا إليهم، فتزول الحواجز، وتكسب صداقات تسلي وحدتك، وتهون عليك مصاعب الحياة.


11. بالتفاؤل يمكنك مواجهة المصاعب، وتخطي الأزمات والعقبات، فلا يقهر الطريق الصعب خطواتك، ولا تفت نوائب الدهر من عزماتك، فتوكل على الله وتفاءل بالخير تجده أمامك.


12. اِجعل من ضعفك سرا تفجر به قوة، ومن فشلك تجربة وخبرة وإرادة نجاح، فأنت لم تخلق للفشل والهزيمة مهما ضاقت بك سبل الحياة، بعزمك القوي وإرادتك الصلبة يمكنك بلوغ غاياتك النبيلة.


13. حياتك تتأثر بأي فكرة تعتنقها وتتشربها، غير تفكيرك يتغير واقعك، فكر بإيجابية وتفاؤل، تجد النجاح واقعا أمامك، لا تيأس، وانطلق بثقة حتى تحقيق آمالك وتطلعاتك.


14.كما تتحمس لنجاحك تحمس وافرح لنجاح الآخرين، لأن سماء النجاح واسعة، وأنت تحب لأخيك ما تحب لنفسك، وكما أن نجاحك نجاح للآخرين، فنجاح غيرك نجاح لك.


15.اِرسم على محياك ابتسامة، وعلى قلبك أخرى، وتذكر دائما أن النبي محمدا صلى الله عليه وسلم كان لا يرى إلا مبتسما، وليكن جل وقتك استثمارا في تطوير نفسك، وفي نفع ذاتك والآخرين.


16. الحياة مليئة بالتجارب الناجحة والعبر، وكلما أمعنت فيها النظر تعلمت منها أكثر، فابن لنفسك مستقبلا واعدا، بجهدك وخبرتك وحرصك ومثابرتك، وحقق بالعمل ما تطمح إليه نفسك.


17. البسمة رسالة حب وصدق وإخلاص، لغة رقيقة زاهية الألوان، تدخل الفرحوالسرور إلى القلب، قطرات ندى لزيادة الترابط والتواصل، تحول الدمعة إلى رضا، وتذهب الحقد والبغض من القلوب.


18. هل تعلم أن الابتسامة تساعد على تخفيف ضغط الدم، وتنشط الدورة الدموية، وتزيد من قدرة الدماغ على الاحتفاظ بالأكسجين، وتساهم في تنظيم نبض القلب، وهي لا شك تزيد وجهك جمالا وبهاء.


19.الابتسامة مفتاح القلوب،لغة لا تحتاج إلى ترجمة، تشقّ طريقها وسط الدموع فتحولها إلى فرح، لا تكلّفك شيئاً وتعود عليك بالخير الكثير، لا تستغرق أكثر من لمحة بصر، ولكن ذكراها تبقى طويلا.


20. إذا رغبت في توجيه رسالة صفاء ومودة، رسالة حب ووفاء، يكفي أن تبتسم في وجه من تحب ابتسامة نابعة من أعماق قلبك، توصل بها مشاعرك نحوه برقة ودفء، دونما حاجة إلى كلام.


21. إذا أردت تخفيف الضغوط الحياتية، والتوترات العصبية، وقهر القلق والأرق والكآبة، وأحببت دوام الهدوء والسكينة في نفسك، وزيادة نشاطك الذهني، فما عليك إلا أن تبتسم في وجوه الناس بصدق وصفاء.


22.لا تتذمر من الظروف المحيطة بك، حاول أن تستثمرها لصالحك، لأن وقوعك في المشاكل لا يعني أنها تحمل الشر لك، حاول أن تستفيد منها بإيجابية في حياتك، ولا تطفئ أبدا شموع الأمل.


23.تفاءل فالخير موجود رغم وجود الشر، ورغم كثرة المشاكل هناك حلول، ورغم وجود الفشل هناك نجاح، وفي قسوة أرض الواقع تنبت زهرة أمل، فثق بالله وتوكل عليه تذق طعم التوفيق.


24.تذكر بأنك تملك أوقاتك، وأنك من يعيشها، فبإرادتك أن تجعلها


جنة طيبة تملأ حياتك سعادة، وبإرادتك أن تجعلها سوداء مليئة بالأحزان،


وقتك رأس مالك، فأحسن استثماره لصالحك.


25. اِستقبل يومك كلما استيقظت من نومك بابتسامة، فأمامك في كل يوم فرصة جديدة لتحقيق أهدافك، لا تستسلم، دع شمس الأمل تشرق على محياك من جديد، وانطلق نحو النجاح بخطى ثابتة.


26. كن شامخا كالجبال في طولها، مشرقا كالشمس في ضيائها، وتذكر أنك من خير أمة أخرجت للناس، فقدم لها أفضل ما عندك، واعلم أن الله يحب إذا علمت أن تعمل، وإذا عملت أن تتقن العمل.


27. إذا أردت إسعاد نفسك، وبث الأمل والسعادة في نفوس الآخرين، فابتسم بصدق، توصد أبواب الهم، وتضاء مصابيح الفرح، ويتحول الليل المظلم صباحا مشرقا ينير دروب الحياة.


28.هل أنت غير قادر على إرضاء كل الناس، ولا تستطيع كسب قلوبهم جميعا؟ إليك قول نبيك صلى الله عليه وسلم في صحيح مسلم: “إنكم لن تسعوا الناس بأموالكم، فليسعهم منكم بسط الوجه وحسن الخلق”.


29. ما أروع التفاؤل، يجعلنا ننظر للحياة بإيجابية، وإلى حاضرنا ومستقبلنا بثقة وأمل في النجاح، إنه علاج فعال ضد اليأس والقنوط والكسل والتشاؤم، وهو سبيلنا للوصول إلى ما نطمح إليه.


30. أحسن ظنك بالناس تجد الخير فيهم، وأحسن إليهم تجد السعادة في نفسك، وكما تحب الخير لنفسك أحبه لغيرك، واحرص دوما أن ترسم على وجهك ابتسامة أمل تنساب منك إليهم.


31. اِمنح نفسك فرصة تعود خلالها إلى مبادئك، ستجد أنك تقابل الإساءة بالإحسان بدل الرد عليها بمثلها، وستجد أنك قليل الانفعال، تتعامل بإيجابية وثقة وأخلاق عالية تجعل منك قدوة لغيرك.


32. الأحلام زاد الحياة ومعدنها النفيس، فأطلق لأحلامك العنان، إنها مجانية، لكنها مضمار الإيجابية والتفاؤل، ورئة النجاح ومصنع أنفاسه، وطريقك لتحقيق طموحاتك في الحياة.


33. ترى هل ننظر إلى الحياة بعين النحلة فنراها جميلة ونبصر الزاوية المشرقة منها، أم ننظر إليها بعين الذبابة فنراها سلبية مظلمة؟؟ فانظر إلى نفسك والحياة من حولك بعين النحلة تجد الحياة أحلى.


34. حتى لا نتأثر بسلبية الناس الذين يحيطون بنا، ونتيح لها فرصة ترك أثر سيئ في نفوسنا، فإننا نحتاج إلى تحويل أنظارنا عن الأمور السلبية، فلننظر إلى الأمور الإيجابية، ولنلفت أنظار الناس إليها.


35. فكر في الحل بدل التفكير في المشكلة، فكلما ازداد تفكيرك في المشكلة ازداد همك وتوترك، لكنك لو فكرت في الحل بجدية وتفاؤل، لوجدت نفسك قد بدأت بالخروج تدريجيا من الأزمة.


36. جميل أن تعيش لتحقيق أحلامك، وأن تعمل على رسم معالم مستقبلك بيدك، ولكي تنجح في ذلك عليك أن تنطلق من إمكاناتك الذاتية، وأن لا تغفل عن معطيات واقعك.


37. عندما تنتقل بعدسة الكاميرا بين المشاهد، فإنك تختار أجملها وأبهجها لتصوره، فلم لا تصرف نظرك عن الأمور السلبية في حياتك، وتوجه بصرك إلى الجوانب المشرقة التي تمنحك الثقة والتفاؤل.


38. أحسن ظنك بالله في عاجل أمرك وآجله، وأحسن ظنك بالناس في الأمور كلها، لأن التشاؤم وسوء الظن لا يدلان إلا على المتاعب والهموم، بينما حسن الظن يعطيك الثقة ويبعث فيك الأمل في الغد.


39. بادر إلى عمل الخير، واسع في الأرض بالصلاح، واجعل من أوقاتك زاداً تبلغ به أسمى مراتب النجاح، واملأ سجل حياتك بالعطاء والإبداع، وكن كما تحب أن تكون، لأنك بإيجابيتك قادر على تحقيق ذاتك.


40. ما دمت تبحث عن السعادة فأنت في سعادة، فلا تيأس ولا تتوقف عن البحث، تعلم من تجاربك وأخطائك في الحياة، فشرف المحاولة الحقيقية أعظم من شرف الوصول المزيف.


41. في طريقك إشارات واتجاهات كثيرة، واختيارك دليل على وعيك، وعليك أن تحسم أمرك وتختار واحدا من بينها جميعا، لأن ذلك أول خطوة في المسار الصحيح الذي سيوصلك إلى وجهتك.


42. أبشر فهناك من يحبك بصدق وصفاء، فلا تبخل على نفسك وبادلهم الحب والوفاء، فالحب نعمة لا يعرف قدرها إلا من ذاقها، فاملأ شغاف قلبك من أريج عبيره، وارو عطش روحك من صافي نبعه.


43. كثيرة هي المشاكل والأعباء، فما تكاد تنطوي مشكلة حتى تأتي أخرى، لا تجعل ذلك يقلقك ويزعج راحتك، فكر بهدوء وروية، وواجه مشاكلك بحكمة وتعقل، لا تتركها تتعقد وتكبر.


44. هل فكرت يوما في هدية تسعد بها شخصا مقربا إليك، ولم تجد ما يلبي رغبتك؟ إن ابتسامة صافية مشرقة منك في وجهه تفوق أي هدية أخرى في عينه، فاحرص على إسعاده بما يحب رؤيته.


45. إذا أظلمت في وجهك الدنيا، واشتدت عليك آلامها، وحاصرتك الهموم من كل جانب، فتذكر في غمرة ذلك أن لك ربا كريما رحيما، يسمع شكواك، ويجيب دعواك، ويكشف بلواك.


46. ضوء الأمل ينير طريقك، ومصباحه في قلبك إيمانك بربك ويقينك بفرجه، فامش على الأرض بخطى ثابتة واثقة، ومهما بدا الطريق طويلا، فلا تدع ظلمة اليأس تخطف من قلبك نور اليقين.


47. إذا أحببت أن تشعر بلذة العبادة، وتنعم برضا الله وسعادة النفس وراحة البدن، فاقض يومك في طاعة الله، واحرص على الإخلاص له في القول والعمل، وتوكل عليه، وراقبه في السر والعلن.


48. في كل صباح يتجدد العهد بأحلامك، ويقوى أملك بتحقيقها في مستقبل أيامك، فاعمل بجد واجتهاد، وعزم ويقين، وتجنب أخطاء الأمس، وتفاءل ببلوغ أقصى أمانيك في هذه الحياة.


49. في كل صباح، مع كل إشراقة شمس يشرق الأمل والحب على دنياك من جديد، ويسطع نور الحق من حولك ليبدد ظلمات اليأس والقنوط، فجدد العزم، وقم لنشر رسالة الحق والخير والرحمة.


50. كثيرون هم الذين يبثون اليأس في نفسك، تراهم وتسمعهم في كل وقت يطلبون منك الاستسلام، فلا تلتفت إليهم، وامض في طريقك الذي ارتضيته لنفسك، فما أعظم الثبات على الحق.


51. هل سألت نفسك يوما ما سر تأخر أمتي، وما السبيل إلى رفعتها؟ فأعد للسؤال جوابا يتجاوز حروف الكلام، ويرفع عنك غدا سوء الملام، واغرس بذور الأمل، وارعها بما يجب عليك من العمل.


52. تبسم سليمان لقول نملة، وكان ضاحكا شاكرا لله على النعم، فلنتعلم منه ذلك، ولنبتسم ونضحك شكرا لله على كل النعم، ولنرسم جميعا أروع لوحات الأمل والإيمان على صفحات وجوهنا.


53. اِنتظر يعقوب طويلا عودة يوسف من سنين الغياب، ولم يخفت صوت رجائه ولم يضعف صبره أمام شدة الحزن والأسى، حتى أشرق وجهه للبشرى، وعاد يوسف ليعود الحب وينتصر الوفاء.


54. من لفلسطين سواك، تناديك القدس كل صباح كما تنادي الأم ولدها، فإياك أن يخمد عزمك، أو تفتر إرادتك، فالحق لا يعود باطلا مهما دارت عليه السنين، والله تعالى يحب المؤمنين الصابرين.


55. لكي تنجح في حياتك، ويستمر معك هذا النجاح، لابد أن تعمل بجد واجتهاد على الدوام، وأن تبني على نجاحاتك السابقة نجاحات أكبر، وإياك والغرور فإنه عدو النجاح وسر تلاشيه.


56. أبناءك وبناتك رياحين عمرك، وشعاع الأمل الذي ينير مستقبلك، فاحرص على غمرهم ببحر بحنانك، وعاملهم بحب وود واحترام، فابتسامة عطف منك ستشعرهم بالأمان.


57. مهما ضاقت بك الدنيا، وعظمت مشاكلك، وتوالت عليك الأزمات والمصاعب، فلديك من العزيمة وروح المبادرة ما يجعلك قادرا على الانطلاق من جديد، فلا تضيع وقتك، وابدأ العمل الآن.


58. صل رحمك باستمرار، حتى لو عاملوك بجفاء، وقطعوا حبل ودك واحترامك، فرجاحة عقلك، وصفاء قلبك، وطلبك لرضا ربك، كلها فضائل فيك تجعلك قادرا على رد الإساءة بالإحسان.


59. في غمرة نجاحاتك، وبلوغ طموحك وغاياتك، وامتلاكك للمال والقوة والسلطة، تذكر أنك وفقت لكل ذلك، فلا تنس أن تشكر الله عليه، وأن تستعد للوقوف غدا بين يديه.


60. جذوة الأمل مهما صغرت أو توارت خلف آلام الحياة فلن تموت، لأن حبلها في قلبك موصول بالله، ومادام الله معك فلن ينتصر عليك اليأس، فما عليك إلا أن تغذيها باليقين كي تشب وتنتشر.



د.مريد الكلاب
التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ مطلبي الجنان :
قديم 12-09-2014, 11:23 PM   #2
المديرة العامة
 
الصورة الرمزية شانيل
 
تم شكره :  شكر 2,079 فى 662 موضوع
شانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضوشانيل نسبة التقييم للعضو

 

رد: اِبتـــسم لتكـون أجمـــل

دٌرر جميله..
يعطيكِ العافيه مشرفتنا مطلبي الجنان..🌹

التوقيع
مثلك شرف لاصار فينا إداري
شانيل تزها بالعقل ألف رجال
لاخلا ولاعدم..أبوابراهيم ع البيت.
شانيل غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ شانيل :
قديم 12-09-2014, 11:28 PM   #3
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,909 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: اِبتـــسم لتكـون أجمـــل



  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شانيل مشاهدة المشاركة  

دٌرر جميله..
يعطيكِ العافيه مشرفتنا مطلبي الجنان..🌹

 


الجميل ايضا هو حضورك وثناؤك

شكرا للطفك.
التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ مطلبي الجنان :
قديم 13-09-2014, 12:23 AM   #4
المشرف العام
 
الصورة الرمزية بنت الاصول
 
تم شكره :  شكر 44,577 فى 14,447 موضوع
بنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضوبنت الاصول نسبة التقييم للعضو

 

رد: اِبتـــسم لتكـون أجمـــل

ابتسموا فكل ماقدرة الله جميل
مطلبي الجنان
دمتي متالقة في كل ماتصبين اليه
التوقيع
لا اله الا الله محمد رسول الله
بنت الاصول غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ بنت الاصول :
قديم 13-09-2014, 09:01 AM   #5
سليمان الزيادي
 
تم شكره :  شكر 18,878 فى 3,853 موضوع
رحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضو

 

Icon6 السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

كلام جميل و نصائح رائعة ،،
المشكلة هي في زحمة الرياض اللي تخرّب الأخلاق.!
ثم أنه تحيّة تشبهكِ و سلام.

التوقيع


إن كنت تصدق كل ما تقرأ ،
رحّال غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ رحّال :
قديم 13-09-2014, 10:19 AM   #6
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,909 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: اِبتـــسم لتكـون أجمـــل

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بنت الاصول مشاهدة المشاركة  



ابتسموا فكل ماقدرة الله جميل



مطلبي الجنان


دمتي متالقة في كل ماتصبين اليه

 


اشكرك غاليتي بنت الاصول

لكرم حرفك المتواصل

كل التحايا
التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ مطلبي الجنان :
قديم 13-09-2014, 10:33 AM   #7
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,909 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رحّال مشاهدة المشاركة  

كلام جميل و نصائح رائعة ،،
المشكلة هي في زحمة الرياض اللي تخرّب الأخلاق.!
ثم أنه تحيّة تشبهكِ و سلام.

 

اشكرك لثناؤك

جميعنا نعاني من مسألة الزحام والاختناق المروري والحل هو الخروج المبكر من المنزل حتى نحافظ على هدوءنا وبذلك سنبتسم

تحياتي لك.

التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ مطلبي الجنان :
قديم 04-02-2015, 12:14 PM   #8
عضو مشارك
 
تم شكره :  شكر 30 فى 21 موضوع
ميدل إيست is an unknown quantity at this point

 

رد: اِبتـــسم لتكـون أجمـــل

جزاك الله كل خير

ميدل إيست غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ ميدل إيست :
قديم 24-02-2015, 08:52 PM   #9
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,909 فى 3,119 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: اِبتـــسم لتكـون أجمـــل



واياك وكل المسلمين

التوقيع
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:50 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. موقع و منتديات سدير 1432 هـ - 1435 هـ

جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه