¨° مِحبرةُ كتاباتك °¨ خاص بنتاج الأعضاء من خواطر وقصص ومقالات

الإهداءات
بنت الاصول : مساء الخير    

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-11-2011, 04:53 PM   #1
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

خلوةٌ مع اليراع

أعزائي
بعد أخذ الإذن من أولي الأمرهنا والذين تمثلهم الأديبة الأريبة
"العرب" أتشرف بفتح هذه الخلوة مع يراعي الذي أحببتُه فبادلني
الحبَ بمثله فصرنا خليلين متآلفين أحتضنه فيشعرُ بالأمان وينثرالبيان
وسأجعل خلوتي هذه ميداناً لخواطري ونبضات حرفي وخلجات
نفسي جامعاً ما تفرَّق ومُستحدثاً ماغاب أستفيدُ من خلالها ولعلكم
تجدون المفيد والجديد سائلاً الله العون والإخلاص في القول والعمل.
الأثنين 25 /12/1432هـ
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2011, 05:58 PM   #2
عضو سوبر
 
الصورة الرمزية نورالشمس
 
تم شكره :  شكر 8,431 فى 1,796 موضوع
نورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

هي فرصة جميلة لنا أن نتعلم ونتذوق
ما سيخطه يراعك .. أيها المتواضع !

سأكون متابعة جيدة لكل ما سيخط في هذا المتصفح الجميل !

هناك في حديث المشاعر نتذوق الشعر الراقي !

وهنا ...
سيكون ....
بالتأكيد .....

لون جديد من ابداعاتك ..

ننتظر و بشغف !


إحترامي وتقديري لحضرتك
استاذ "عبد الله الغانم ".

دمت سعيداً.
التوقيع
عندما تيأس، وتقرر الاستسلام والتوقف، فاعرف أنك على بعد خطوات من هدفك.
استرح، فكر في شيء آخر، ثم عاود المحاولة من جديد ..
• كثير من حالات الفشل في الحياة كانت لأشخاص لم يدركوا كم كانوا قريبين من النجاح عندما أقدموا على الاستسلام ; فلا تيأس ..
...
د. إبراهيم الفقى - رحمه الله -.
نورالشمس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2011, 09:11 PM   #3
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

حياكِ الله أيتها المبدعة
"نورالشمس"
شكراً وفيراً لحضوركِ الرقيق وشعوركِ الأنيق
وحسنِ ظنكِ بأخيكِ الذي يـمتنُّ لهذا النبل
الأخلاقي منكِ وأتشرفُ بمتابعتكِ وأحتاجُ
لنقدكِ وملاحظاتكِ أنتِ ومن معكِ من ذوي
الإبداع والمَلكة الأدبية الراقية... ولن يكون
حرفي بأفضلَ من حرفكِ فأنتِ صاحبةُ سبقٍ
وأردتُ أن أجاري أهل الإبداع أمثالكِ فبادرتُ
لفتح هذه الصفحة النثرية وسأكتبُ هناإن شاء الله
وأَرِدُ نهرالبيان وأستقي من نميره العذب مايُروي
ظمئي الأدبي ويشبع نهمي ويرضي خاطري
مستعيناً بالله.
كوني بخيرٍ وتقبلي تقديري أيتها الفاضلة
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2011, 09:18 PM   #4
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

حينَ يُمرُّ طيفُ فكرةٍ في فضاءات عقلي يصطادها
ثم يعالج هذه الفكرة حتى تـختمرثم يدفعُ الأنامل
لتترجـمها حرفًا وأجعلُ نصب عينيَّ قول الحبيب
صلى الله عليه وسلم [إن من البيان لسحرا]
أحرصُ جيداً أن أنتقي مااستطعتُ من الكلمات
السهلة الأنيقة المؤدية للغرض المصيبة للهدف
ممايفتح الله به عليَّ ويسعفني فيه مخزوني الثقافي
ومن خلال ذلك أدركتُ جيداً أن زكاة الحرف بذله
فحين تجودُ به ينمو ويتطور ويتألق.
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-11-2011, 04:24 PM   #5
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

ظلمةُ القلبِ حين يفتقدُ أنوارالإيمان وضياء القرآن
حيث تستوحش الروحُ وتكون الحياة كما السجن

الغيهب فتزدهرُ الحيرةُ إذتستهويه الشياطين ويستحيل
الضيق إلى صدره كأنما يصَّعدُفي السماءثم يكون الموت
أغلى أمنية مريداً التخلص من الحياة.. فياالله ماأسوأهامن حالٍ !
وهنا يتجلى اللجوء إلى الله بسؤاله العافية والأخذ
بوصية الحبيب صلى الله عليه وسلم [ ألظُّوا بياذا الجلال والإكرام]
فأين من يلظُّ؟

التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-11-2011, 04:29 PM   #6
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

حين تعمل معروفاً أو تُقدِّم صنيعاً طيباً لأي أحدٍ
كائناًمَنْ كان حتى وإن كان غيرمُستحقه في نظرك فهوباقٍ

ازرع جميلاً ولوفي غيرموضعه
فلن يضيع جميلٌ أينمازُرِعا
إن الجميلَ وإن طال الزمانُ به
فليس يحصده إلا الذي زَرَعا
وعليك ألاتنتظر جزاءً ولاشكوراً إلا ممن
لديه الجزاء الأوفى والثواب الأسمى فهو- سبحانه-
لايُضيع أجر من أحسن عملا.. ألايكفيك أن تجد
بما قدمتَ حلاوةً في قلبك وانشراحاً في صدرك
ماأجمل ماقال الشاعر:
ولم أرَ كالمعروفِ أما مذاقُه
فحلوٌ وأماوجهه فجميل
بل ويكون القولُ جميلاً فيك يا صاحبُ المعروف
حائزاً على ذكرٍ حسنٍ ظافراً بلسان صِدقٍ
أتدري لماذا؟
لأنك زرعتَ بسمةً على شفةِ محتاج..لأنك أدخلتَ
سروراً على قلب معوز...لأنك فرَّجتَ عن مكروب
لأنك وباختصارٍ تعاملتَ مع الله ومَنْ يتعاملْ مع الله
فهورابحٌ لامحالة وماأجمل هذاالربح!
ربحٌ عاجلٌ وآجل وكلاهما حلوٌ ومطمع ولكنَّ الآجلَ أطمع
غداً تُوفَّى النفوسُ ماكسبت
ويحصد الزارعون مازرعوا
فازرع الخير واسقِ بذورك بماءِ الإيمان
وارع زرعك بعين الإخلاص لتقطف ثماراًنضيجةً

في جنان عدنٍ في مقعدصدقٍ عند مليكٍ مقتدر.
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 23-11-2011, 01:51 PM   #7
ذِكرُ الله غنيمَةٌ بارِدة .
 
تم شكره :  شكر 8,614 فى 1,413 موضوع
العَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع


-
لم أكُ مرحِّبةً بهذهِ البُقعةِ فحسب، بل كنتُ جذلى عُمق ال جدًا.
حرفكَ سُبحان الله لهُ نمَطهُ وَ وقعهُ الخاص، أُميّزه من بينِ ألفِ حرفٍ، هذا الحَرف لمستُ فيهِ النزاهةَ قبل كل شيءٍ مذ لحظتِي الأولى وحتّى الآن - ماشاء الله وبارك-
ثمَّ إنّي أعلمُ بأنّ هذا الحرفَ غنيٌ عن كل المدح، لكنّ نزاهتهُ تجتثُّ المدحَ فيَّ لأرويهِ .
ستكون صفحةً مُبـاركةً طيِّبةً لذيذةً روحانيةً فوق كلّ المعايير، الأخيرة على وجه الخصوص، أثق بذلك جدًا ، ثمّ حيهلا أستاذ.
-
التوقيع
-

اللهُ يعلمُ ما جرى
والعدلُ مكتوبٌ
وموعدُنا السَّماء. *


كنتُ هنا.
.
العَربْ. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 23-11-2011, 05:22 PM   #8
عضو فعال
 
الصورة الرمزية طيف الأمل
 
تم شكره :  شكر 2,363 فى 470 موضوع
طيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this pointطيف الأمل is an unknown quantity at this point

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

ماأجمل حرفك الذي تنمقه

فتصبح كلمة فتنسقها حتي تصبح جملة فنقرأها لنستفيد منها ‏

فلتختلي مع يراعك لتهطل علينا الرائع من درر خواطرك ‏

فبارك الله فيك وفي قلمك المبارك ‏...

طيف الأمل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 23-11-2011, 06:13 PM   #9
مشرفة الأسرة والمجتمع
 
الصورة الرمزية مطلبي الجنان
 
تم شكره :  شكر 13,907 فى 3,118 موضوع
مطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضومطلبي الجنان نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

تعاملتَ مع الله ومَنْ يتعاملْ مع الله
فهورابحٌ لامحالة وماأجمل هذاالربح!

أن زكاة الحرف بذله
فحين تجودُ به ينمو ويتطور ويتألق.


لافض فوك وسلم يراعك

قلم نحتاج حبره الامين الصادق في زمن ندرة االاقلام الصادقه

استمتعت جد بقراءة سطورك تتهادى منها الحكمه والجمال وتذكر الاله كل حين جعله الله في

موازين حسناتك

مستمتعين وفي انتظار المزيد من نبض يراعك.

وفقك الله

ولك كل الشكر والتقدير
مطلبي الجنان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2011, 04:03 PM   #10
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

الأديبة الأصيلة: العرب
الفاضلة الكريمة:طيف الأمل
الوقورة المباركة: مبتغاي الجنة
ممتنٌّ جداً لحضوركن السامي وماحمل بين جناحيه
من مشاعرَ أخويةٍ نبيلة فجزاكن الله خيراً وأهديكن هذه النبضات:
تطيبُ الكلمة ويعذبُ الحرف ويتدفق الشعورويتألق الإحساس
حين يكون المُستهدف بها الأوفياء الذين كسى النبلُ أخلاقهم
وملأ العطاءُ نفوسهم وسكن النقاءُ سويداء
قلوبهم إذ هم زينةُ الحياةوزهرتُهاالتي يفوح عبيرها
زكيا وهم منبعٌ من منابع السعادة فيها ...تلتقيهم فتنسابُ

البهجةُ إلى قلبك انسياب جدولٍ عذبٍ في روضةٍ غنَّاء ...رؤيتهم
تُذكرك بالله..تصافحهم فتشعرُ بالحميمية الدافئة التي تخالجُ
أحاسيسك سقياً لها فتُخصبُ بعد أن عانت
ضرَّ الجدب وأصابها داء القحط في زمنٍ علا وجهَهُ قترُالمادة
فحينئذٍتشرق شمسُ الحبِّ و تسمودوحة الإخاء
ويترامي فَيْؤها ضافياً يُستظل به من هجيرالحياة ورمضائها



فماأجمل الحياة معهم! وماأروع اللقاءبهم!
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-11-2011, 04:55 PM   #11
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

بين الفينة والأخرى يحطُّ الداءُ رِحَاله في أبداننا
أوأبدانِ مَنْ نحب فيدخلُ القلبُ قاعة الاختبارالإيماني
فتنهمرُ عليه الأسئلة :هل أنت مؤمنٌ بقضاء الله وقدره؟
هل يسكن اليقين فيك؟ هل الصبرُ رفيقُك أم أنك جزوع؟
هل من ابتلى صاحبك يريدُ تعذيبه أم هو أرحم به من أمه التي ولدته؟
أين اللجوء إلى الله والضراعة بين يديه والإنابة إليه؟
هل عاد بصاحبك شريط الذكريات إلى الوراء قليلاً وأتحت له الفرصة
ليتساءل مع نفسه قائلاً لها : كيف هي علاقتكِ بالله؟أما كان هذا الداء
الزائربسبب ما اقترفتِ من معاصٍ وارتكبتِ من سيئات؟[وماأصابكم من
مصيبة فبماكسبت أيديكم ويعفوعن كثير] هكذا قال الباري سبحانه ولعله
رحمةٌ بنا منه جل في علاه لنُعيد حساباتنا معه ونجدد إيماننا به مستجيبين
لدعوته المباركة[ وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون لعلكم تفلحون]
التوقيع

التعديل الأخير تم بواسطة العَربْ. ; 25-11-2011 الساعة 01:59 PM.
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 25-11-2011, 02:10 AM   #12
مشرفة سابقة
 
تم شكره :  شكر 6,637 فى 1,168 موضوع
اشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضواشواق نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

مرحبا بخلوة أدبية إيمانية مع يراع ينثر عطرا.
بارك الله في صاحبه و اسكنه الفردوس الأعلى.

اشواق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 25-11-2011, 02:28 AM   #13
سليمان الزيادي
 
تم شكره :  شكر 18,840 فى 3,836 موضوع
رحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضورحّال نسبة التقييم للعضو

 

ico6

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الغانم مشاهدة المشاركة  

حينَ يُمرُّ طيفُ فكرةٍ في فضاءات عقلي يصطادها
ثم يعالج هذه الفكرة حتى تـختمرثم يدفعُ الأنامل
لتترجـمها حرفًا وأجعلُ نصب عينيَّ قول الحبيب
صلى الله عليه وسلم [إن من البيان لسحرا]
أحرصُ جيداً أن أنتقي مااستطعتُ من الكلمات
السهلة الأنيقة المؤدية للغرض المصيبة للهدف
ممايفتح الله به عليَّ ويسعفني فيه مخزوني الثقافي
ومن خلال ذلك أدركتُ جيداً أن زكاة الحرف بذله
فحين تجودُ به ينمو ويتطور ويتألق.

 
لم أكن أرغب أن أكدر صفو هذه الغدران العذبة السماويّة بضعيف حرفي و كليل معناي ، و لكن بما أنني قد اقتبست الكلام أعلاه كشاهد ، و دليل يعزز كلامي في أحد تعقيباتي ، رأيت أنه من الواجب أن أسجل هذا المرور كتابة ، و إلا فإن زيارة هذا المتصفح كما باقي الدرر التي تنثرها لنا هي من أوائل الأشياء التي أزورها ، لأتعلّم و أستفيد و أنتفع.
بارك الله في اليراع و صاحبه.
تحيّة تشبهك و سلام.
التوقيع


إن كنت تصدق كل ما تقرأ ،
رحّال غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 25-11-2011, 03:51 AM   #14
مشرفة سابقة
 
الصورة الرمزية شـمـ إمرأة ــوخ
 
تم شكره :  شكر 6,144 فى 1,660 موضوع
شـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضوشـمـ إمرأة ــوخ نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

تبارك الرحمن فهو الواهب لتلك الملكة التي تسكنك ..
تنقلت بين بديع أحرفك وتذوق القلب جمالها
وأرتشفت النفس اللومة ماء يوقظ شئ من سباتها

زدنا ايها الفاضل ..
فنحن عطشى لهذه الخلوة الإيمانة ..
لعل حروفها توصولنا لمنتهى المطالب ...
جنة خلد ورب راضياً ..فنعم المكاسب .


جزاك خالقي خيرا ،،

التوقيع
،مهما حصل مٓـ❧•ـنّ ظروف وصواديف
مايرتخي راسي على العز مرفوع


وان كان ماجات الليالي على الكيف
ماعشت في ذله ولا مت مٓـ❧•ـنّ جوع





شـمـ إمرأة ــوخ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 25-11-2011, 03:42 PM   #15
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

أيهاالحبُّ كم ظلموك !
كم شوَّهوا صورتك الزاهية!
طال دنسُهم طُهرَك. ... ومسَّ ضرُّهم جسدَك
يدَّعون أنهم رفاقك المخلصون الصادقون وأنت بريءٌ
منهم براءة الذئب من دم يوسف ولم تُقرَّ لهم بذاكا
فارتكبوامن خلال دعاواهم حماقات... واجترحواسيئات
وجرُّوا المجتمع لمستنقعات وجعلوه يغرق بالمعاصي والمنكرات
جهلوا سموك.... وغاب عنهم نقاؤك.. وغفلواعن قيمتك
التي شرَّفك الباري بها حيث جعلك نوعاًمن أنواع العبادة
التي خُلِق الخلق من أجلها فياهناء من أحب الله !
وياسعادة من حظي بمحبة الله !
أُحبك
كم هي رااائعةٌ هذه اللفظة حين تهبها لمن يستحقها!
أُحبك يا ألله... أُحبك يارسول الله... أُحبك ياأبتاه... أُحبكِ ياأماه أُحبك يابُنياه...أُحبكِ يابُنيتاه..أُحبك ياأُخيَّاه أُحبكِ ياأُختاه أُحبكِ ياأخي في الله
أُحبك
كلمةٌ تتدفق عذوبة فتسيرجداول رقراقةً في أروقة القلب فتُطرِبه
وتملؤه أنساً وسعادةً فهل نعي قيمتها؟
هل نحافظُ على طُهرها؟
هل نهبهامن يستحقها؟


التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:17 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. موقع و منتديات سدير 1432 هـ - 1435 هـ

جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه