¨° مِحبرةُ كتاباتك °¨ خاص بنتاج الأعضاء من خواطر وقصص ومقالات

الإهداءات
ابو الوردتين : السلآم عليكم ورحمة الله وبركاته.. صباح الخير للجميع     بنت الاصول : الله يسعد مساء الجميع بكل خير    

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-11-2011, 02:04 PM   #31
عضو سوبر
 
الصورة الرمزية كـل ـآلغلـآ
 
تم شكره :  شكر 15,089 فى 2,313 موضوع
كـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضوكـل ـآلغلـآ نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع



أخي في الله وأستاذي الفاضل تحية من عند الله طيبة مباركه
خلوةٌ مع اليراع ..
أعجبني العنوان وشدني كثيراً فدخلت الموضوع لأستطلع مابه
فوجدت سيل من الأدب وكلمات تنساب كالنهر العذب
اديبنا وأستاذنا الكريم عبد الله الغانم .. كتبت فأبدعت , تكلمت فصدقت
سلم البنان وجزيت الجنان وجعل الرحمن ماكتبته في ميزان حسناتك
وجزاك عنا كل خير دمت في حفظ الله ورعايته ..

التوقيع
أهدي ورود الحب و عبير الأشواق
لناسٍ أكن لها الغلـآ وسط قلبي..

كل الغلـآ ’
كـل ـآلغلـآ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 30-11-2011, 08:19 PM   #32
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

تُمسكُ بالقلم وتحتضنه أناملك مراتٍ عديدة يشعر
في بعضها بالحنووالحب والألفة وفي بعضها الآخريُحسُّ
بقسوةٍ وغلظةٍ ونبوة
ففي الحال الأولى يكون مُذعناً سلس القياد يكتب
أرقَّ العبارات وينثر أرقى الأحاسيس
وأنبل المشاعرفيدلف إلى القلوب بتؤدةٍ وهدوء
ويفعل فيها فعل السحرويُدهش العقول ويُبهرها
فتتُغذى القلوب وتروى و يسموبالعقول فترقى وحينئذٍ
يُرضيك ويُسعدك وتشعربوفائه وقيمته وقدره
بل وتنال الأجروتظفربالثواب من المولى سبحانه
أمافي الحال الثانية فلاتسل عن جفائه يتمنَّع
ويتهرَّب ويستعصي وإن أُجبِروأُرغم فالقطفُ مر
والحصادُ حنظل ولن يجد أبواباً مفتوحةً لأن صاحبه
لم يُحسن استخدام المفاتيح المناسبة لتلك الأبواب
وقد يندم لأنه لم يراعِ مشاعر صديقه الصدوق وهكذا
هي النفوس لها إقبالٌ وإدبار ولله درُّالشافعي حين قال:
إذا هبت رياحك فاغتنمها.......... فإن لكل خافقةٍ سكونُ
ولاتغفل عن الإحسان فيها.........فلاتدري السكونُ متى يكون؟
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-12-2011, 09:09 PM   #33
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كـل ـآلغلـآ مشاهدة المشاركة  


أخي في الله وأستاذي الفاضل تحية من عند الله طيبة مباركه
خلوةٌ مع اليراع ..
أعجبني العنوان وشدني كثيراً فدخلت الموضوع لأستطلع مابه
فوجدت سيل من الأدب وكلمات تنساب كالنهر العذب
اديبنا وأستاذنا الكريم عبد الله الغانم .. كتبت فأبدعت , تكلمت فصدقت
سلم البنان وجزيت الجنان وجعل الرحمن ماكتبته في ميزان حسناتك
وجزاك عنا كل خير دمت في حفظ الله ورعايته ..

 
حيا الله الشاعرة المبدعة والأخت الخلوقة
للخلوة شرفُ إقبال أمزانكِ هاطلةً بقطراتٍ أدبيةٍ
تميزت بالعذوبة واتسمت بالصفاء وتوشحت بالجمال
وتألق فيها الإخاءمن خلال دعاءٍ صادق مُبهجٌ للقلب
مؤنس للنفس تظل الحروف عاجزةً عن شكركِ عليه
سائلاً الله ألايحرمكِ أجرمادعوتِ ويجعل لكِ أوفرنصيب
تقبلي مني كل تقديرٍ وامتنان
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-12-2011, 09:29 PM   #34
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

همٌّ يخترقُ الصدورَ مُتجهاً إلى حيث القلوب فإن وجدَهاريَّا بالإيمان
فسيرجعُ أسيفاًكسيفا وإن وجدهاخِلواً من نورالقرآن فسيتراقص طَرِباًجذلان
ويفعل في هذه المضغة الصغيرة الأعاجيب من سيء الأسقام التي سيطالُ
شررها بقية أجزاء البدن حتى يقضي على صاحبه
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2011, 04:39 PM   #35
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

اعتذارٌ وامتنان

صام الحرفُ وصُدم الشعورُ وتوارى النبض خجلاًحييا
حين حلت بساحته سوأةٌ وجبرانُ أماالسوأة فتكمن في التطفل على نبض
الأبجديين المبدعين دون معرفةٍ أوتحيُّنٍ لطريقتهم الباهية الزاهية ولكن
هذه الغلطة إنما جاءت على عجلٍ بسبب حروفٍ تسببت في إزعاج شعوري
وأقلقت حرفي حتى جاءمقبلاً غيرمدبرٍليواسي ويعاتب صاحبة الحرف
الدافئ والبيان السامق العربية الأصيلة" العرب"والتي جبرت هذه الصدمة
بجرعةٍ معنويةٍ جاءت كحُلةٍ قشيبةٍ أنيقة مُحسنةٌ ناسجتُه الظن فيمن
بضاعته مُزجاة مستسمنةٌ ذا ورم حتى صارت حاله
أثناء الكتابة في حيص بيص.
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-12-2011, 04:12 PM   #36
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

يتجول في الصحراء متتبعاً مساقطَ الغيث شاكراً الله
على ماأنعم وأولى وأجزل فاختارأريكته من الحصى
الذي شرُف باغتسالٍ تحت زخات المطرالنقي الحديث
عهدٍ بربه فداعبت أصبع رجله حُصيةً صغيرة فقلبها على
ظهرها فرأى عجباً حشراتٍ صغيرة عددها لابأس به تقطن
تحت هذه الحصية قد اختارته مسكنا فجعل يتفكرويتساءل
مع نفسه : مَنْ يرزقها؟ما طعامها؟ كيف تكسب رزقها؟
فأجابه داعي الإيمان في قلبه قائلاً: إنه الله خيرالرازقين الذي
من توكل عليه حق التوكل كفاه ورزقه كمارزق هذه الحشرات
في تلك الصحراء.
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-12-2011, 10:56 PM   #37
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

زهورُ الأملِ لازالت عبقةً في فضاءات الكون فهل نسارعُ لقطفها
قبل أن يزدادَ في القلبِ الأزيز؟

التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-12-2011, 10:33 PM   #38
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

في هذا الزمن تلاطمت أمواج الفتن وكثرت الابتلاءات واستشرى خطرالمشكلات

حتى لايكاديخلوبيتٍ منها بل لاتكاد ترى شخصاً إلا ويعاني من لأوائها ويتقلب على رمضائها

يبيت وتبيت معه فإذااستقيظ رافقته خطوة خطوة فلايتلذذ بمعاش ولايتنعم بفراش ولايهنأ
بمتاع حتى ينسل جسمه متأثراً ويدق عظمه متألماًقدفارقه النسيان حتى أمسى وكأنه عد وله
تسائله لماذا كل هذا القنوط ؟ لماذاكل هذا اليأس ؟ أين التفاؤل عن ساحتك ؟ أين بوارق
الأمل لاأراها تلوح فيسمائك ؟ أين غيث الفرح لاأبصره يهتن في مغانيك ؟
فلم يُحرِ جواباً !!! تخاطبه خطاب المشفق المحب : اقصد باب الرحيم اطرق بابه الجأ إليه
فهناكالهناء والرضا [ ففروا إلى الله] فتنقشع عنه سحب الغفلة وتتبدد غيوم الكآبة وكأنه
كان في سبات عميق ووادٍ سحيق فينطلق نحو حياض الطاعة ويسارع الخطونحوموائد
الخيرليشبع نهمته من معين الرضا ويروي ظمأه من نميرالطمأنينة فيسكن قلبه وتهدأ نفسه
ويواصل الركض في أروقة الحياة جذلاً تتألق الإبتسامة على شفتيه وتغرد بلابل الفرح في
فؤاده فيبدع ويبني شامخاً إيجابياً وهكذا هوديدن المسلم فقد قال صلى الله عليه وسلم:
(استعن بالله ولاتعجزن )لايستسلم في ميدان المصيبة ولاينحني لأعاصيرالمشاكل بل يواجه ذلك كله بثبات وعزيمة راسخة رسوخ الجبال الراسيات عارفاً بل موقناً أن هذه
الحياةمطبوعة على الكدر [لقد خلقنا الإنسان في كبد] والراحة هناك .... ياتُرى أين؟؟
إنها في الجنة ... [في مقعد صدق عند مليك مقتدر ](سئل الإمام أحمد - رحمه الله- : متى تجد الراحة؟

فقال :عند أول قدم نضعها في الجنة.
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2011, 04:58 PM   #39
ذِكرُ الله غنيمَةٌ بارِدة .
 
تم شكره :  شكر 8,614 فى 1,413 موضوع
العَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضوالعَربْ. نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع


-

هي كلمة حقٍ من أمثَـالكَ يا أستاذ ننهلُ العِلم فيكبرُ الفِكر ويتَّسعُ الإدراك، حُضور حرفكَ ومن مثل حرفكَ كفيلٌ بجعلِ هذا القسم أكثر حياة ، وما فتئنا ننهلُ من معينِ هذا الحرف ذو الطابع الوعظي، اللذيذ، أذاقكَ الله بردَ عفوهِ ،
ثم إنه أهلا بكَ أبدا .
-
التوقيع
-

اللهُ يعلمُ ما جرى
والعدلُ مكتوبٌ
وموعدُنا السَّماء. *


كنتُ هنا.
.
العَربْ. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-12-2011, 01:18 PM   #40
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العَربْ. مشاهدة المشاركة  

-

هي كلمة حقٍ من أمثَـالكَ يا أستاذ ننهلُ العِلم فيكبرُ الفِكر ويتَّسعُ الإدراك، حُضور حرفكَ ومن مثل حرفكَ كفيلٌ بجعلِ هذا القسم أكثر حياة ، وما فتئنا ننهلُ من معينِ هذا الحرف ذو الطابع الوعظي، اللذيذ، أذاقكَ الله بردَ عفوهِ ،
ثم إنه أهلا بكَ أبدا .
-

 
حسنُ ظنٍّ جاءمؤطراً بشهادةٍ أثيرة من أديبةٍ مطيرة وأختٍ قديرة
للخلوة أن تأتلق بهذا الحرف الواثق والشعورالصادق
فبارك الله لكِ فيما أعطاكِ وجعل ربي حروفنا شاهدةً لنا
كوني بخيرأيتها العرب
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-12-2011, 01:20 PM   #41
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

الماضي كلمة ذات حروف أربعة لكنها تحمل في طياتها معانٍ كثيرة وذكريات
جميلة ..ذكريات الأنس والسعادة والصفاء والنقاء والبراءة..ذكريات الروابط..
القوية والآواصر المتينة بين الناس في ذلك الزمن الغابر ..إذا تذكرت
تلك الأيام وحلق تفكيري في أجوائها الماتعة وفضاءتها الرائعة لا أتمالك
نفسي إلا والدموع الحارة تهمل على وجنتي حنيناً وشوقاً وحزناً على فراقها.
ثم وقفت هنيهة مسائلا نفسي أين تلك الأيام بصفائها ونقائها وحلاوتها ؟
لماذا لانحس بطعم الحياة في وقتنا الحاضر كما كنا نحس به وقتذاك؟
ما السبب أهو نحن أم الزمن؟ فماكان إلا أن عاجلني الإمام الشافعي مجيباً عن
تساؤلي:
نعيب زماننا والعيب فينا,,,,,,, ومالزماننا عيب سوانا
ونهجو ذاالزمان بغير ذنب........ ولونطق الزمان بنا
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2011, 05:03 PM   #42
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

[فالله خيرٌ حافظاً وهو أرحم الراحـمين]
تذكرتُ هذه الآية ووعيتُها جيداً حين حصل
موقفٌ ذات يوم في بيتي وكان بطلاه صغيرتي وأمها
حيث غلب النومُ الأولى وبادرت الثانية لأخذها إلى فراشها
وقبل وضعها في مرقدها الذي استبشربها فإذا المفاجأة
عقربٌ سوداء تستقبلهافانتبهت الأم الحنون ونالها شيءٌ من
الخوف على صغيرتهاوحمدت الله أن سلَّمها ربي من شرتلك
الفويسقة فهنأتُها على سلامة عروستنا الغالية وطمأنتُها وتذاكرنا
سوياً الآية التي افتتحت بها هذه الخاطرة وعرفنا أثروصية الحبيب
صلى الله عليه وسلم حين أوصى من يأتي إلى فراشه أن ينفضه
ثلاثاً وهي سنةٌ تكاد أن تكون مندثرةً في زماننا
وإذا العناية لاحظتك عيونها....نـم فالمخاوف كلهن أمان
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2011, 09:49 PM   #43
عضو سوبر
 
الصورة الرمزية نورالشمس
 
تم شكره :  شكر 8,431 فى 1,796 موضوع
نورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضونورالشمس نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الغانم مشاهدة المشاركة  

[فالله خيرٌ حافظاً وهو أرحم الراحـمين]




تذكرتُ هذه الآية ووعيتُها جيداً حين حصل


موقفٌ ذات يوم في بيتي وكان بطلاه صغيرتي وأمها


حيث غلب النومُ الأولى وبادرت الثانية لأخذها إلى فراشها


وقبل وضعها في مرقدها الذي استبشربها فإذا المفاجأة


عقربٌ سوداء تستقبلهافانتبهت الأم الحنون ونالها شيءٌ من


الخوف على صغيرتهاوحمدت الله أن سلَّمها ربي من شرتلك


الفويسقة فهنأتُها على سلامة عروستنا الغالية وطمأنتُها وتذاكرنا


سوياً الآية التي افتتحت بها هذه الخاطرة وعرفنا أثروصية الحبيب


صلى الله عليه وسلم حين أوصى من يأتي إلى فراشه أن ينفضه


ثلاثاً وهي سنةٌ تكاد أن تكون مندثرةً في زماننا



وإذا العناية لاحظتك عيونها....نـم فالمخاوف كلهن أمان

 
الحمدلله على
سلامة أهل بيتك من كل شر !

ادعوا ربي أن ترعاك ، وإياهم العناية الألهية دائماً
من كل شر وسوء ..

اللهم أمين

دمت معلماً طيباً ..
ووالداً عطوفاً !
التوقيع
عندما تيأس، وتقرر الاستسلام والتوقف، فاعرف أنك على بعد خطوات من هدفك.
استرح، فكر في شيء آخر، ثم عاود المحاولة من جديد ..
• كثير من حالات الفشل في الحياة كانت لأشخاص لم يدركوا كم كانوا قريبين من النجاح عندما أقدموا على الاستسلام ; فلا تيأس ..
...
د. إبراهيم الفقى - رحمه الله -.
نورالشمس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-12-2011, 05:03 PM   #44
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

رد: خلوةٌ مع اليراع

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نورالشمس مشاهدة المشاركة  

الحمدلله على





سلامة أهل بيتك من كل شر !

ادعوا ربي أن ترعاك ، وإياهم العناية الألهية دائماً
من كل شر وسوء ..

اللهم أمين

دمت معلماً طيباً ..
ووالداً عطوفاً !

 

سلمكِ الله من كل شرٍّ ومكروه
وأشكرلكِ حروفكِ الوفائية النقية التي
تدل على نبلكِ
فجزاكِ الله خيراً وأحسن إليكِ
وتقبل منكِ مادعوتِ ولاحُرمتِ الأجر
كل الامتنان والعرفان

التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-12-2011, 07:48 PM   #45
عضو مميز جداً
 
الصورة الرمزية عبدالله الغانم
 
تم شكره :  شكر 20,708 فى 3,052 موضوع
عبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضوعبدالله الغانم نسبة التقييم للعضو

 

يمتطي صهوة بيانه ويخرج يراعه من غمده وتضبحُ
حروفه في ميادين الكتابة فيحمى الوطيس بين العاطفة
والعقل فتغلبُ العاطفة فتتدفق أنهارٌمن الألفاظ
التي لبست ثياب الرقة واللطف والرومانسية
التي تداعبُ الوجدان فتهتزالمشاعرويخبو
نورالعقل فيغتنم الشيطانُ هذه الفرصة الثمينة
بالنسبة له فيجرُالقلبَ إلى معاطن الهوى
ومستنقعات الإنحراف ثم مايلبث إلاوالمرض
قد ضرب أطنابه في أروقته فيستحيل بياضه
إلى شيءٍ من الكدرة وإن لم يسع في علاجه
سعياً حثيثاً فسيعبث السواد في جنباته ثم
يموت وماأصعب وأسوأ موت القلب!
التوقيع
عبدالله الغانم غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:47 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. موقع و منتديات سدير 1432 هـ - 1435 هـ

جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه