العودة   منتديات سدير > `·• آفاق رحبة •·´ > ¨° الإسلامي °¨

¨° الإسلامي °¨ جميع ما يتعلق بالشريعة علماً و فكراً و منهجاً . قضايا معاصرة - أحكام - فتاوى - نصائح - بحوث شرعية - مقالات

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27-04-2019, 03:52 PM   #1
المشرف العام
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,907 فى 11,700 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

Ham تنبيه على مسألة الحلف بغير الله






تنبيه على مسألة الحلف بغير الله

الله سبحانه وتعالى أن يقسم بما شاء
من مخلوقاته على ما شاء منها،
ولا يجوز لمخلوق كائنا من كان أن يحلف
ويقسم بغيره جل وعلا.
فإن الله شرع لعباده المؤمنين
أن تكون أيمانهم به سبحانه وتعالى
أو بصفة من صفاته وهذا خلاف ما كان يفعلها المشركون

في الجاهلية، فقد كانوا يحلفون بغيره من المخلوقات
كالكعبة والشرف والنبي والملائكة والمشايخ
والملوك والعظماء والآباء والسيوف
وغير ذلك مما يحلف به كثير من الجهلة بأمور الدين،
فهذه الأيمان كلها لا تجوز بإجماع أهل العلم، لقوله صل الله عليه وسلم:

((من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك))،

وقوله صل الله عليه وسلم:
((إن الله ينهاكم أن تحلفوا بآبائكم
فمن كان حالفا فلا يحلف إلا بالله))


رواه البخاري. ولمسلم

((من كان حالفا فلا يحلف إلا بالله أو ليصمت
وفي حديث آخر:
((لا تحلفوا بآبائكم ولا بأمهاتكم ولا تحلفوا بالله إلا وأنتم صادقين))،
وقوله صل الله عليه وسلم:
((من حلف بالأمانة فليس منا))،
وقال ابن مسعود رضي الله عنه:
(لأن أحلف بالله كاذباً أحب إلي من أن أحلف بغيره صادقاً)

والأحاديث والآثار في هذا المعنى كثيرة.
فالواجب على المسلمين أن يحفظوا أيمانهم، وألا يحلفوا إلا بالله وحده،

أو صفة من صفاته، وأن يحذروا الحلف بغير الله
كائنا من كان للأحاديث السابقة.

نسأل الله عز وجل أن يوفق المسلمين لما يرضيه،

وأن يمنحهم الفقه في دينه، وأن يعيذنا وإياهم من مضلات الفتن،
ومن شرور النفس وسيئات العمل إنه ولي ذلك والقادر عليه،

وصل الله وسلم على عبده ورسوله نبينا محمد وآله وصحبه.
التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .

لربما أحببتم تواجدي هنااا
لربما هنااا من أعجبهم أسلوبي
لربما أكون صديقه لأحدهم
عند غيابي عنكم أختلقو لي الأعذار وأحبوني كما أنا
ولا تنسوني من دعائكم وسامحوني إذا أخطأت
فليس هنالك شىء كامل في هذه الحياة
(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:24 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. موقع و منتديات سدير 1432 هـ - 1435 هـ

جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه