العودة   منتديات سدير > ¨° المنتدى الترفيهي °¨ > ¨° التراث والسياحة °¨

¨° التراث والسياحة °¨ نوادر- أدوات قديمة - قصص وقصائد من التراث - تبادل الخبرات و التجارب في مواقع وأزمنه و وسائل و طرق الرحلات البرية و الصيد ، والسفر والسياحة .

الإهداءات
أبوإبراهيم الشويعر : مساء الشمعات و اللمبات و الأنوار ... و عسى يرجع لنا الغيّاب .     بنت الاصول : اسعد الله مساء الجميع بكل خير    

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-07-2017, 11:21 PM   #121
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالعزيز العمران مشاهدة المشاركة  

-



ما أجمل هذا المكان :

حيث تأخذ فيه المبدعة فقيدة ركناً قصياً تروي فيه عذب الحكايا

بتلقائية قريبة من النفس .. تبهج القاريء وتسره .. ويأخذ منها

الدروس والعبر والمتعة ..

أرق وأعذب التحيات .. مع وافر الشكر والامتنان .


-

 

وما أجمل قلمك حين يصول ويجول بين أورقة صفحاتي

ياخذنا إليه بـ أرق الكلام وبـ أعذب الكلمات
شرف لي متابعتك وحضورك الأنيق أخي الغالي عبد العزيز
فـ أنت سباق لذالك بطلتك الفاخرة وفكرك المتوقد وقلمك السيال
لك شكري من صميم الفؤاد
التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ فقيدة امها :
قديم 07-07-2017, 05:49 AM   #122
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,




(قصة وفاء الناقة )

هاذا سلمكم الله قصه صارت على رجل دوسري يقاله عبدالله مفرح
ويلقب بعبدالله الشمالي
هاذا سلمكم الله له ذلول طيبه طيبه ومسمية
( الهدية) وهي سبوق الذلول والرجل يحب الناقة تخبروون
عاد حب النياق ومؤالفها والذلول تبادلهم نفس الشعور
عبدالله هاذا سلمكم الله جاه مرض (الجدري )
وصار طريح الفراش شهرين الناقة تحس بصاحبة مثل ماقالو قعدت تجي
وترفع رواق البيت براسه وتشوفه
وتحن بعد مدة توفي عبدالله صارت الناقة تجي
وترفع الرواق براسه وتراعي لمكانه فاضي وتروح وكانت ابنة
الشمالي عبدالله يقاله ساره
تعقل الناقة عشان ماتسري بالليل قعدت الناقة 60 يوم وهي تهجرع بالحنين
وكان لهم جار يقاله حصيبان عنزي قومته يوم من الايام الذلول
وهي تهجرع قعد يتذكر جاره واغتث وحزن وقصد قصيدة يقول

مل قلـب هيضـه حـس الهديـه ** هجرعت بالصوت من عقب الشمالي
ياذلـول القـرم حمـاي الـرديـه ** اصبري عقبه علـى سقـم الليالـي
ذكرت بالحـب مـن عينـه شقيـه ** ذاكر فـي نجـد خـلان وغالـي
عقـب فقـده ماتوالـف للرعـيـه ** تطرده ساره علـى روس المفالـي
عزتـي للقـرم حطـولـه بنـيـه ** عزتي للقـرم مـن قبـر هيالـي
عادتـه بالكـون يثنـي للـرديـه ** ينسـم الحفيـات ريـف للهزالـي



وهذي قصه اخرى جرت على واحدن اسمه عذال عريان الميحلان من شمر
من قريه الاجفر من قرى حايل عندما ضاعت ناقته وبعدحوالي ٨ سنوات حصلها
في سوق الرياض بالحراج قال هذي ناقتي ولاتباع وحصل مشاده بينه
وبين صاحب الناقه واجتمعو الشرطه والشرع والناس وقالو له اثبت انها ناقتك
وقال اببعد و ابندبها وان جتني فهي ناقتي شرهه
.ندبها فتحركت فحالو الناس بينهم ولكنها ابت فاتجهت له حتى وقفت على رآسه
فقالو الناس أشهد انها ناقتك ياشمري فقال هذه الابيات :

يامن خبر من خلقة الجدي والنوق
بجرد السنين معزيات الجنيني
( شرهه ) ندبته طول حسي مع السوق
وقامت تلوحه طول حسه حنين
هذا عليه من الاجاويد ماثوق
الله وامان الله تنشى يديني
والعين صبت دمعها تقل مدفوق
كله سبايب يوم شرهه تجيني
البدو والحضران والحكم من فوق
والشرع رجع ناقتي في يميني
بنت البويضاء وبنتها جدي للطوق
شرقاً من الموصل لقيت السميني
وخلاف ذا ياراكبينٍ على فوق
زين الكراسي دايمً له رطيني
وسحب من البصره على مذهب البوق
على حديدً قاسيً مايليني


وسلامتكم وإن شاء الله عجبتكم
التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ فقيدة امها :
قديم 13-07-2017, 06:48 PM   #123
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,

مكر بعض الحريم

انا من كثر ما سمعتها حفظتها ..... وجدتي الله يخليها لي كانت دايم تقولها لنا

تتكلم عن زوجة الابن ومكر بعض النساء مع اني اتوقع انها خياليه نوعا ما ...
تعرفون التراث لابد من بهارات تحلي السالفه

يحكى انه فيه شاب تزوج وطبعا ايام اول العيال مايطلعون
من بيت اهاليهم يعني كل العيله متكدسه في بيت واحد
العيال وحريم العيال وام العيال ......

الاخ هذا جاب حرمته للبيت ويوم كملت كم يوم كان لازم تشارك
بمهام ومسئوليات البيت ...
حريم الاخوان اللي قبل مسكوها يعلمونها قالوا بنتقاسم شغل البيت
يعني وحده عليها الطبخ ووحده عليها التنظيف والثالثه تشيل الخاله
(( أم الزوج وبعض الاحيان يسمونها العمه ))
وتدور فيها بالحوش لين تغيب الشمس <===خاله نشبه

العروس طبعا انصدمت ...قالت اشيل خالتي وشلون يعني
شغل البيت والطبخ مقبول بس اشيل خالتي مو معقول

طبعا الحريم ماصدقوا يجي يومين يرتاحون من الدوران
بالحوش وعلى ظهورهم هالعجوز قالوا هذا اللي ماشي عندنا
اذا انتي شاريه الرجال تتحملين امه وتشيلينها فوق راسك

البنت سكتت وقالت معليش لأجل عين تكرم الف عين ....
وبدأ المشوار في حمل الخاله والدوران فيها لين تغيب الشمس أو ينقطع النفس
<=== بذمتكم هذي عيشه

مره ومرتين وثلاث والبنت حامت كبدها قالت مو حاله هذي
يوم كد في هالبيت ويوم نسف في هالمطبخ ويوم اشقل هالعجوز
<===هنا بدأ الشيطان بالوسوسه ودوريلك حل يابنت الناس


طبعا البنت لقت الحل وجمعت حريم العيال وسألتهم تبون اريحكم من هالعجوز ؟؟
قالوا ياريت وبندعيلك <==ياشين الحاقدين

قالت عندي خطه بس كل شي اسويه تمشون عليه ... قالوا تامرين أمر ...
قالت لهم اذا جا يومي في الدوران بهالعجوز
((شانت الاخلاق وصارت الخاله عجوز ))
ابي وحده تجي ركض وتقولي يافلانه امك ماتت وخلو الباقي علي ....

وجا اليوم الموعود واثناء ماهي تدور في الحوش بالخاله
جت وحده من المشاركات بالخطه وقالت يافلانه امك ماتت
البنت مثلت دور المفجوعه بأمها وتمسك الخاله من رجلينها وتمحط فيها
الجدار وهي تصارخ أمي ماتت

وكل ماقالت آه يايمه صبخت بالعجوز بهالجدران والعجوز
ياحياتي مالها حيله و تقولها
( حطيني وانعي امتس والبنت معطيه طناش تصيح
وتصبخ بالمره المسكينه بالجدران والعجوز تردد جملتها الوحيده
(( حطيني وانعي امتس )) لين قاربت العجوز على لفظ انفاسها الاخيره


ويدخلون العيال من النخل ويشوفون المره تصيح ويقولون يافلانه
عسى ماشر وترد تقول خالتي طاحت وتنازع
<===الشر ياناس وش يسوي

ويتراكضون الشباب حول الام وهي تأشر على البنت ومافيها
حيله تتكلم والبنت تقول وش تقولين ياخاله الذهب كله لي ؟؟؟
ماابيه ياخاله ماابي الا سلامتك

والعجوز تبي توصل لعيالها ان الشريره هذي ذبحتني
بس مع الخبط اللي على الجدران انقطع الصوت والبنت تقول سلامتك ياخاله
وش تقولين ((والونات من العجوز طالعه))
مفاتيح المخازن تبينها معي ياخاله قومي لنا ومابي شي

طبعا العجوز من اللي جاها ومن القهر ماتت والعيال قالوا وصية
امنا تتنفذ ويعطون الزوجه الذهب ومفاتيح المخازن

وحريم العيال الباقين مافتحوا فمهم يكفيهم فكتهم من هالعجوز ............

م/ ن

التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ فقيدة امها :
قديم 20-07-2017, 02:33 PM   #124
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,



عموما هذي سالفه قاصتها علينا وحده من العجز اللي عندنا
الله يطول بعمرها


هنا هاك الواحد والواحد الله في سماه العالي

والى هنا هاكـ الرجال اللي يقال له علي ,,

علي معرس وقاعدن في بيته ولا يشتغل .. وإن طلع راح للحيطان يتمشى ويناظر النخل

المهم حرمته (( حصه )) تروح تشتغل عند الناس علشان تكد على عيالها .

في يوم من الايام جا ولد عم علي لهم في البيت , طبعا علي ماكان موجود ...

حصه رحبت فيه ولزمت عليه بالغدا ,,
وهو عياا يقول انه مستعجل وانه قايلن لولد عمه " علي " انه يبي المسحاة . ..

المهم ان حصه عطته المسحاة وراح ولد العم ومعه المسحاة
<< مدري ليه احس ان المسحاة هي محور القصه

طبعا علي رجع للبيت واول مادخل البيت سأل عن المسحاة
(( مدري وش جابها على باله ))

قالت له حصه ان ولد عمه جا وقال تراني قايل لعلي اني ابي المسحاة

علي ... عصّب وقام يهوش ويدّهر
وقال لحصه ان مارحتي وجبتي المسحاة قبل المغرب فانتي طالق

قالت له حصه وين اجيبها منه هو بقلعة وادرين
وان رحت ما وصلت ولا باتسر

المهم الرجال طلّق بسبة هالمسحاة ....

رجعت حصه لبيت ابوها ومعها عيالها ...
طبعا هي مافرقت معها لانه ما يناظرهم في شي وهي اللي تكد وتتعب ..

حاول علي انه يرجعها وعيّت واصرت على رايها ..


طبعا علي تحسّف وقام يشكي الحال على خويه (( ابن دمعان ))
ويقصد ويقول ..


ياونتن ونيتها يابن دمعان .......... على عشيرن طاوي الياس دونه

على بزور خليو تقل يتمان .......... ومن البتسى ضاقت محاجر عيونه


التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ فقيدة امها :
قديم 20-07-2017, 02:35 PM   #125
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,


هذي قصة حاصله لعجوز من عجز الديرة ... كانت الله يرحمها
تسف ( تخيط ) وفيه يوم من الايام أشتدت عليهم البرد

وعاد الاولين .. مهوب مثل هالوقت عندهم دفايات او وسائل
للتدفئة ... قامت هالعجوز والبست لها اكثر من ثلاث ثياب شتويه

خوفاً من البرد .. الوكاد انها قامت تكمل شغلها اللي هو السف
وعلى هالحاله طوال الليل ما غير تسف هالعجيز ...

ووالله وهي تأخذ لها شوي ... ما درت الا الداب طالعه من بين ثيابها
تويدز بوجهها ... والعجوز ما سوت شيً ابد .. قامت تسمي .. وتذكر الله
والله يجاريكم لعل الداب من ذكر الله طلعت من بين ثياب العجوز
وهي تنزل للارض .. وتظهر مع الباب ...

ربك كريم ...

التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ فقيدة امها :
قديم 07-08-2017, 08:49 PM   #126
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,


هذه قصة واقعيه حدثت في جزيرة العرب قبل حوالي اكثر من مائة عام،،

القصة
كان رجل من سكان البر ولة زوجة وحلال كثير ,
وكانت زوجته حاملاوهوا اول حملها وكان معه الرعاة ,

وفي يوم من الايام غضب على زوجته عند شيء تافه
وقام عليها وضربها وهي حامل ,

وذلك وسط الليل وفي ليلة باردة وفيها عج عظيم ومطر
فما كان منها إلا ان هربت وزوجها نائم وليس قربها جيران ,
اخفى المطر والعج أثرها .
فلما كان الصباح لم يطلبها زوجها ظن انها في احد هذه الشجر
وترجع إلى بيتها , لكن لم ترجع .
وبعد ما صار اليوم الثاني ركب الناقه يطلبها

ولم يجدها .
ذهب الى اهلها لم يجدها عند اهلها ,
أخذت تمشي حتى منتصف الليلة الثانيه ,
وبعدما انتصف الليل جاءتها الولاده
وكانت في راس نفود عالي جدا
وأنجبت بنتاولكن صار عندها نزيف ,
أرضعت البنت ,
وفي أخر النهار أحست بالموت وإذا راعي ناقة يصل اليها , فقالت
جزاك الله خير انا لاشك اني ميته ,
ومعي هذه الطفلة شلها معك وتراها أمانه عندك
إن سلمت ترى اسمها شيمة
وإن ماتت الله كله خلف ,والبنت
تراها بنت (.........),
وبعد هذا الكلام ماتت الحرمة ودفنها في راس نفود ,
وذهب وحمل البنت معه وهو دوار يدور على ابل له ضائعه ,
ولما صار اخر النهار إذا هو يصل إلى بيت من العرب ,
وإذا فيه حرمة ,
أناخ الناقه وقال للحرمة خوذي هذه الطفلة تراها جائعه,
وتراها أمانه عندك وترى اسمها شيمة وأعطاها عشر ريالات
فرنسي وأخذت الطفلة والرجل ركب الناقه ومشى ,
والحرمة جازمة أنه الرجل والد البنت وقالت يرجع ولم تسأله عن وضعها
على انه سوف يعود .
ذهب الرجل الى اهله وقال اني وجدت
حرمة ومعها بنت فقلت لي تراها أمانه
عندك وشلت البنت واعطيتها عرب يرضعونها
وأعطيتهم عشرة ر يالات وأمها قالت تراها بنت (............)
وبعد كم يوم ودي أذهب إلى الذي هي عندهم أجيبها ,
لأنها أمانه عندي وأنا مونس وجع إذا خف عني الوجع
أبي أروح لمهم أجيبها .
ولكن توفي بهذا المرض ولم يخبرهم عن العرب الذي شيمة
عندهم منين ولا في المكان الفلاني ,
وكان هذا الرجل ليس له من الذريه سوى ولد اسمة فواز ,
كبرت شيمة ولم يأت إليها أحد ولم يسأل عنها أحد ,
وتم لها اثنين وعشرين سنه ,وهي في غاية الجمال والعقل
والذي هي تربت عندهم لهم ولد اكبر من شيمة بسنه
واحدة صارت أخته من الرضاعه ,
وبعدما صارت هذه البنت عندهم صارت الدنيا تنهال عليهم
وصاروا أكبر الأغنياء في زمانهم وأينما نزلوا فهم في غاية الخير ,
ولم يحسبوا لهذة الأرزاق أي حساب
ولم يدروا أن البركة من الله ثم من هذه البنت اليتيمة,
وفي يوم قالت أمها من الرضاعه ليتي يا شيمة ما أرضعتك حتى تزوجين
ولدي ماجد ,
قالت يا أمي من أهلي أجل قالت أمها من الرضاعه
جابك ابوك وانت لك يوم مولودة وقال هذه أمانه عندك
وترى اسمها شيمة وأعطاني عشر من الريا لات الفرنسي
وركب ناقته ولم أره حتى الآن ,


دخلت شيمة في جو آخر وصارت تضرب أخماسا في اسداس
وليس لها حيلة من الحيل ,
ولعب الشيطان على اخيها من الرضاعه وصار يمازحها بكلام
ليس يصلح لمثلها حيث أنها فيها عفة وعقل وفيها دين .
وفي يوم قالت لوالدها من الرضاعه يا ابوي ماجد يمزح
بشي ما يليق معي ,فقل انه مزح وانت فيك جور ,
فقالت لأمها يا أمي ماجد يكثر المزاح الذي ليس له محل ,
فقالت أمها أنت كبرتي و صار كل شي على بالك ,
سكتت على مضض وكانت شيمة هي التي تجيب
لهم الماء على الجمل من الدحل الذي يبعد عنهم مسافة يوم
تروح الصباح ولا تحضر إلا بالمساء .
ركبت الجمل على العادة وهم يحسبونها تجيب لهم الماء
ولكن لم تأتي ,
وفي الصباح ركب ابو ماجد الذلول وراح ولم يجد لها خبر
وبعد كم يوم وإذا الجمل عندهم عرفوا أنها هربت ومثل ما جاءت راحت ,

أما شيمة فهي أخذت ثلاثة ايام وهي ذاهبة إلى الشمال وفي
اليوم الرابع عند الغروب تصل إلى أهل بيت
ولم تجد عند البيت الا عجوز سلمت على هذه العجوز وقالت
أنا ضائعه ,
فقالت العجوز ,الله مير يحييك يا بنتي تفضلي ,
قات العجوز وأحضرت لها طعام ولم يكون عندهم سوى قليل
من الغنم ,
ولما كان المساء حضر ولد العجوز وقال ويش هذه الحرمة
قالت إنها تقول انها ضايعه ,
فقال اسئليها عن أهلها منهم حتى نتسبب لها بترجيعها إليهم
فقالت العجوز من هم عربك يالحبيبة
حتى ان فواز يساعدك على ارجاعك لأهلك ؟
قالت الضيافه ثلاث أيام وبعدين أخبركم عن أهلي ,

سكتوا وفي اليوم الثالث ,
قصة القصة على العجوز ا م فواز فقالت :
اني هربت عن الذي انا تربيت عندهم من سبب ليس طيب
قلت الهرب ولا العار.
والجمل الذي انا جيت علية يعُرف بسبب الوسم الذي علية
وهو يعرف اهله فقالت العجوز : وشي قصتك ان الذي ارضعتني
تقول ان الذي جابك رجل وقال خوذي هذه الطفلة
تراها أمانه عندك واسمها شيمة وذهب ولم يرجع ,
ولم تخبرني عن هذه الأخبار الا ما قبل سنه او أقل وأنا في غاية من الكد والتعب ,
ولما علمت اني لست ببنتها إلا من قِبل الرضاعه صار عندي انفعال
حيث انهم لم يرحموني وابنهم صار مدلل عندهم ,
وخفت على نفسي وقلت لن يحمونني من الأمور الأخرى ,
فقالت العجوز ) انت بنت فلان بن الفلان الفلاني من القبيلة الفلانيه)
اندهشت شيمة من هذا الخبر ,
فقالت ويش يدريك عن والدي ؟فقالت العجوز أن الذي شالك
هو زوجي وهو الذي يقول إني وجدت حرمة عندها بنيه صغيره
وأني شلتها وأعطيتها عرباًحيث أني دوار وبعيد عن أهلي ,
ويقول إني حطيتها عند هذولا العرب وقلت للحرمة تراها أمانه
وأعطيتها عشر ريالات من الفرنسي وأنه لما حضر عندي
قال أنا في وجع وإذا تعافيت أبرجع اجيبها
لأنها أمانه عندي وتوفي في مرضة ولا أراد الله أني أسأله عن
العرب الي هي عندهم من أين وفي أي مكان ؟
وكان ولدي فواز صغير في هاذاك الوقت فلما سمعت هذا الخبر
فرحت وكان ولد العجوز عنده خبر من كثر ما تقوله
والدته ليت من يدري عن هذه البنت من هي عنده نجيبها
وانت بنت فلان الفلاني ,
قاله الي شالك هذا الأسم أكثر من مرة, ولكن الموت لم يمهلة
حتى يتمكن أنه يرجع إليك ,
وبعد ما رجع فواز أعلمته والدته بالخبر السار فرح وقال أمانة
والدي أنا أتحملها وكان عاقل وفيه دين ,
ولكن الفقر مخيم عليهم مايملكون غير خمسة عشر شاة وجمل ,,
قالت العجوز يافواز ودنا نرحل لعلنا نحصل الربيع أرضنا عطشانه,
فقالت شيمة :أنا تعبانه أصبروا يبي يجيب الله السيل ولا ترحلون .
ولما جاء العصر وإذا السيل يغمرهم وبعد عشرة أيام شبعت الغنم
وصار فيها بركة لم تمر عليهم من قبل وصارت شيمة تحلب الغنم
وتعمل أشياءلم تعرفها العجوز ,
وبعد ستة أشهر إذا عندهم بقل وسمن قالت شيمة : يا أم فواز
خلي فواز يبيع السمن والبقل ويشتري لنا بعض الحوائج ,
فرحت أم فواز وقلت بع السمن والبقل وجب لنا كذا وكذا
من اللزوم للبيت وفعلا باع السمن والبقل واشترى معاميل
وقهوة وهيل وجاب عيش وتمر وصاروا في غاية الغناة .
وفي يوم قالت العجوز يافواز أغديك تزوج على شيمة هذي
الي شف البركة نزلت يوم صارت عندنا قال
أخاف يصير ما عندها رغبة وأناما ودي أكدرها وهي أمانه والدي ,,
فقالت العجوز:أنا أجيب لك الخبربدون أنها تكدر قالت يا شيمة
لو يجي احد يريد الزواج منك هل نخبرك؟والا ماتبين أحد ينكد عليك حياتك؟
فقالت إذا فواز ماله رغبة ولا يبين فأنا ودي لعل الله يرزقني أولاد
لكن فواز هو البادي .
أخبرت العجوز فواز وشالها هي ووالدته إلى اقرب بلدة فيها قاضي
وعقد الملاك ولما رجعوا كانت شيمة عقب ما هي يمنون
عليها كأنها ضيف
هي راعية البيت وصارت الدنيا عليهم
كثيرة وبعد ماتمت عشرين عام مع فواز وإذا لها أولاد
وصار فواز عنده من الحلال مالا يحصى ,
ومن جاء لم فواز يبي رفده قال رح لم شيمة أنا مالي حلال
وتخابروا فية الناس إنه لا يرد المرتفد .

انتهى الجزء الأول من قصة شيمة..
التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ فقيدة امها :
قديم 09-08-2017, 05:43 PM   #127
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,




الجزء الثاني من قصة شيمة

وفي يوم خطرهم رجل عمره يقارب الخمس والأربعين وفي الصباح
قال هذا الخاطر أنا ودي يالمعازيب ,إن كان عندكم رعية أنا وراي
عجوز وشايب في شدة من الفقر .
فقال رح لم الحرمة واسئلها أنا مالي سنع
فقال فواز لشيمة هذا الرجل يقول :
دورو لي رعية أنا عندي عجوز وشايب في شدة من الفقر .
ولما رأته قالت أنت ماجد بن فلان , فقال نعم هه هه هه
أنت أختي شيمة وبكى من شدة الفرحة التي غمرته حيث
أن الفقر داهمهم ما شافوا السعادة من يوم تروح عنهم
وفي غاية من الشدة العظيمة .
فقالت قم وشلون امي مزنة وأبي (........)؟فقال لا تسألين :
في غاية الجوع الشديد ,اتلى علامنا بالخير
يوم أنك مشيتي عنا,
قالت شيمة : أترك الكلام وخذ معك زهاب وجملين وعطنه أمي
وأبوي بأسرع وقت ,
فرح وأخذ الجملين وشال والده ووالدته وحضر عند شيمة
وبعدما شافوا هالحلال والأرزاق عندها عرفوا أن الحظ معها
وتعجبوا من صيرتها تامر وتنهى وهي قبل يمن عليها بما تأكل
وحطت لهم بيت كبير غير بيتهم وملأت هذا البيت
من الأرزاق وقالت خلوكم في غاية الراحة عقب الفقر
الذي مسكم وصار
والد ماجد يعتذر منها كل يوم وأردف العذر بهذة الأبيات :

ياعيني خوذي ما اقوله وشوفين اعلمك باللي بقى خافيات
ياعيني يالي بالبكا لك زمانين هاتي دموعا بالحشا باقيات
حب الولد خلان افرط بنوعين ضاع الجميل وضاع عن السمات
غشى على القلب من الهم طوفين واحسرتي من فعلتي بالفتاة
شكت علي الحال وقلنا تعقبين ماجد وزين الروح بهذي الحياة
أثرية يا الأجواد هيس الرديين اللي كسر وجهي بهذي السواتي
نشمية مالها جنيس بالأدنيين متبجحة في لذتي والغناة
يوم انها راحت اهمومي تصالين وجميع ما عندي سحب للهفاتي
ياشيمة يا ام الزين وانت بك الزين ابي السموحه مابدر من فواتي
همن على قلبي واشوفه مردين أعفي عن اللي فات قبل الممات
لا جينا عند الله وجن الموازين أبي الكفاف اللي معي راجحات
مالي عذر والله دين ورا دين العفو ياشيمة عن الفايتات
قصرت بالواجب ولا عاد يمدين والعذر ما يقبل من أهل الغناة
زودتي المعروف وقمتي على الزين ونسيتي افعول اللي فعل بايخات
ما هو كفو كسر وجهين الابوين أسبابه اللي ضيعت لي حياتي

وصار والد ماجد مايرفع طرفة إلى شيمة من الغبن الذي ركبة

لما سمعت سيمة الأبيات ردت عليه بهذة الأبيات:

يا ابوي لايكربك شي مضى وين لك الجميل اللي مضى وفات
ما انسى جميل فات وابي اوفي الدين والحق ياأبو ماجد ويأتي
وش لون ابنساها وهي اللي تعاجين وايضا تعلمني شروط الصلاة
وانا هربت وخفت من وقع الشين سن السفاه يضيع الواجبات
وافعالي اللي مستجدات هالحين ماهي جزا لفعالك السبقات
الشكر لله ثم شكرا لأبوين ولاني من اللي ينكر الطيبات
لاشك انا حرمة ولالي جناحين وقلبي عليكم يصتفق ياشفاتي
ولاشكيت الحال للي منحين والله فلا عمره لفظ مع لهاتي
وهو كلام راح مثل السباحين والا حلوم مالها مجديات
واللي عطيتك من طويل الذراعين فواز وامرني بزود الهباة
فواز هو اللي حط بيدي ويعطين انا وعيالي والحلال ارهنات

وبعد كم يوم نزل عندهم شايب لما سمع أنهم يعطون المسترفد
معه ولدين وبنت وأمهم فقال هذا أنا تراي فقير
لا تلومنني معي أولاد ولي حلال
حلالي ذبحه الجرب والدهر ولا بقى معي شيء.
فقال له فواز إذا صار بعد الغروب هيت تعش معي
ويبي يسهل الله أمرك .
فلما صار بعد الغروب حضر هذا الشايب فقال فواز
من أي قبيلة أنت ؟
قال انا من (..........) وكانت شيمة تسمع كلامة وهي وراء رفة البيت
فز قلبها لما عرفت انه من نفس قبيلتها ,
أومت لزوجها فواز فقالت له : قل لهذا الشايب يقص
عليك أول حياته.
ولما تعشى قال فواز يا عمي قص علي أول حيات
فقال أنا أول حياتي غني
وعندي حلال وعندي زوجة , ولما قال عندي زوجة بكى
وقال فواز : وراك بكيت ؟
قال الشايب : أبكاني السفاه أنا لما تزوجت أول زواجي
على حرمة طيبة وجميلة وصاحبة دين وكانت حامل
وفي آخر حملها
ولعب علي الشيطان وضربتها على غير خطية .
وفي وسط الليل وفي ليلة باردة وعلينا مطر وريح
باردة وثريها طنيت أي هربت
وأنا أحسبها في شنق البيت حيث ما عندنا جيران
ولا حولنا عرب .
ولما صار الصبح قلت في نفسي مالها مراويح في أحد هذه الشجر
وترجع لبيتها وأنا سرحت مع الرعاة على أنها ترجع
لكن لم ترجع ودورت عليها خمسة أيام ولم
أجد لها خبر .
وبعد خمسة أشهر وأنا سارح مع الإبل وإذا أنا ارى جثتها في نفود عالي
يابسة قد أطلعتها الرياح حفرت لها ودفنتها وكل ما جاء ذكرها على بالي
بكيت لأني مخطي عليها ,
ولكن الندم ماينفع لى فات الفوت .
هذا وشيمة تسمع , فقالت شيمة أنت فلان بن فلان ,
قال أنا هو يالحبيبة ,
فقامت على طول وقالت أنت أبي وقصت علية خبرها
من أوله إلى آخره وقالت ابشر بالخير ,
يوم الله جابك عندي ,
وفي الصباح حطت له بيت وملته من الارزاق فسبحان الذي جمعهم
بعد الفرقة ,
وانتهت القصة على خير..


التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ فقيدة امها :
قديم 17-08-2017, 02:23 PM   #128
قلم مميز
 
الصورة الرمزية عبدالعزيز العمران
 
تم شكره :  شكر 15,752 فى 3,133 موضوع
عبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضوعبدالعزيز العمران نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,



-


شيمة !

بطلة القصة الجميلة أمرها غريب .. حظها سيء جداً في بداية حياتها .. أب غير مبال

وأم غادرت الدنيا إلى جوار ربها وتركتها يتيمة وحيدة في يد المجهول .. ثم تكبر ويزيد

جمالها ويجني عليها هذا الجمال تحرشاً ممن هو في عداد أخيها .. ثم هروب إلى حيث

الفقر وضيق ذات اليد .. ولكن الله عوضها خيراً فكانت النهاية السعيدة التي أفرحتني

كثيراً وشعرت معها بسعادة غامرة .

شكراً لصاحبة هذا الركن الجميل فقيدة أمها فقد عشنا لحظات جميلة جداً

مع أحداث هذه القصة المثيرة .


-
التوقيع
عبدالعزيز العمران غير متصل   رد مع اقتباس
من قدموا شكرهم لـ عبدالعزيز العمران :
قديم 13-09-2017, 08:45 PM   #129
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,

  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالعزيز العمران مشاهدة المشاركة  



-


شيمة !

بطلة القصة الجميلة أمرها غريب .. حظها سيء جداً في بداية حياتها .. أب غير مبال

وأم غادرت الدنيا إلى جوار ربها وتركتها يتيمة وحيدة في يد المجهول .. ثم تكبر ويزيد

جمالها ويجني عليها هذا الجمال تحرشاً ممن هو في عداد أخيها .. ثم هروب إلى حيث

الفقر وضيق ذات اليد .. ولكن الله عوضها خيراً فكانت النهاية السعيدة التي أفرحتني

كثيراً وشعرت معها بسعادة غامرة .

شكراً لصاحبة هذا الركن الجميل فقيدة أمها فقد عشنا لحظات جميلة جداً

مع أحداث هذه القصة المثيرة .


-

 


شكراً لـ طلتك العاطرة أخوي عبد العزيز
اثريت الموضوع بردك الجميل وحضورك المميز
لك تقديري .

التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-09-2017, 01:55 PM   #130
إداري سابق
 
الصورة الرمزية فقيدة امها
 
تم شكره :  شكر 37,299 فى 11,288 موضوع
فقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضوفقيدة امها نسبة التقييم للعضو

 

رد: من سواليف الأولين>> لاتفوتكم ,,,


قصة ﻭﻓﺎﺀ ﺯﻭﺟﻴﻦ ﻧﺎﺩﺭﺓ ﺗﺒﻜﻲ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ


ﻗﺮﺭ أحمد ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ﻭﻃﻠﺐ ﻣﻦ ﺃﻫﻠﻪ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﻓﺘﺎﺓ ﻣﻨﺎﺳﺒﺔ ﺫﺍﺕ ﺧﻠﻖ
ﻭﺩﻳﻦ ، ﻭﻛﻤﺎ ﺟﺮﺕ ﺍﻟﻌﺎﺩﺍﺕ ﻭﺍﻟﺘﻘﺎﻟﻴﺪ ﺣﻴﻦ ﻭﺟﺪﻭﺍ ﺇﺣﺪﻯ ﻗﺮﻳﺒﺎﺗﻪ ﻭﺷﻌﺮﻭﺍ ﺑﺄﻧﻬﺎ
ﺗﻨﺎﺳﺒﻪ ﺫﻫﺒﻮﺍ ﻟﺨﻄﺒﺘﻬﺎ ﻭﻟﻢ ﻳﺘﺮﺩﺩ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺒﻨﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﺍﻓﻘﺔ ﻟﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﻳﺘﺤﻠﻰ ﺑﻪ
ﺻﺎﺣﺒﻨﺎ ﻣﻦ ﻣﻘﻮﻣﺎﺕ ﺗﻐﺮﻯ ﺃﻳﺔ ﺃﺳﺮﺓ ﺑﻤﺼﺎﻫﺮﺗﻪ ﻭﺳﺎﺭﺕ ﺍﻷﻣﻮﺭ ﻛﻤﺎ ﻳﺠﺐ
ﻭﺃﺗﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﺮﺣﺘﻬﻢ ، ﻭﻓﻲ ﻋﺮﺱ ﺟﻤﻴﻞ ﻣﺘﻮﺍﺿﻊ ﺍﺟﺘﻤﻊ ﺍﻷﻫﻞ ﻭﺍﻷﺻﺤﺎﺏ
ﻟﻠﺘﻬﻨﺌﺔ . ﻭﺷﻴﺌﺎً ﻓﺸﻴﺌﺎً ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ﻭﺑﻤﺮﻭﺭ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﻻﺣﻆ ﺍﻟﻤﺤﻴﻄﻮﻥ ﺑﺼﺤﺎﺑﻨﺎ
ﻫﻴﺎﻣﻪ ﻭﻏﺮﺍﻣﻪ ﺍﻟﺠﺎﺭﻑ ﺑﺰﻭﺟﺘﻪ ﻭﺗﻌﻠﻘﻪ ﺑﻬﺎ
ﻭﺑﺎﻟﻤﻘﺎﺑﻞ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﺍﺳﺘﻐﺮﺑﻮﺍ ﻋﺪﻡ ﻣﻔﺎﺭﻗﺔ ﺫﻛﺮ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻟﻠﺴﺎﻧﻬﺎ .
ﺃﻱ ﻧﻌﻢ ﻫﻢ ﻳﺆﻣﻨﻮﻥ ﺑﺎﻟﺤﺐ ﻭﻳﻌﻠﻤﻮﻥ ﺃﻧﻪ ﻳﺰﺩﺍﺩ
ﺑﺎﻟﻌﺸﺮﺓ ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﻳﻌﻠﻤﻮﻧﻪ ﺃﻭ ﻟﻢ ﻳﺨﻄﺮ ﻟﻬﻢ ﺑﺒﺎﻝ ﺃﻧﻬﻤﺎ ﺳﻴﺘﻌﻠﻘﺎﻥ ﺑﺒﻌﻀﻬﺎ
ﺇﻟﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺪﺭﺟﺔ . ﻭﺑﻌﺪ ﻣﺮﻭﺭ ﺛﻼﺙ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻋﻠﻰ ﺯﻭﺍﺟﻬﻤﺎ ﺑﺪﺅﻭﺍ ﻳﻮﺍﺟﻬﻮﻥ
ﺍﻟﻀﻐﻮﻁ ﻣﻦ ﺃﻫﺎﻟﻴﻬﻢ ﻓﻲ ﻣﺴﺄﻟﺔ ﺍﻹﻧﺠﺎﺏ، ﻷﻥ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﻣﻤﻦ ﺗﺰﻭﺟﻮﺍ
ﻣﻌﻬﻢ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﺃﺻﺒﺢ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﻃﻔﻞ ﺃﻭ ﺍﺛﻨﺎﻥ ﻭﻫﻢ ﻣﺎﺯﺍﻟﻮﺍ ﻛﻤﺎ ﻫﻢ ،
ﻭﺃﺧﺬﺕ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﺗﻠﺢ ﻋﻠﻰ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﺃﻥ ﻳﻜﺸﻔﻮﺍ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﻋﻞ ﻭﻋﺴﻰ
ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺃﻣﺮﺍً ﺑﺴﻴﻄﺎً ﻳﺘﻨﻬﻰ ﺑﻌﻼﺝ ﺃﻭ
ﺗﻮﺟﻴﻬﺎﺕ ﻃﺒﻴﺔ . ﻭﻫﻨﺎ ﻭﻗﻊ ﻣﺎ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﺑﺎﻟﺤﺴﺒﺎﻥ ،
ﺣﻴﺚ ﺍﻛﺘﺸﻔﻮﺍ ﺃﻥ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ( ﻋﻘﻴﻢ !! )
ﻭﺑﺪﺃﺕ ﺍﻟﺘﻠﻤﻴﺤﺎﺕ ﻣﻦ ﺃﻫﻞ ﺻﺎﺣﺒﻨﺎ ﺗﻜﺜﺮ ﻭﺍﻟﻐﻤﺰ ﻭﺍﻟﻠﻤﺰ ﻳﺰﺩﺍﺩ
ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺻﺎﺭﺣﺘﻪ ﻭﺍﻟﺪﺗﻪ ﻭﻃﻠﺒﺖ ﻣﻨﻪ ﺃﻥ ﻳﺘﺰﻭﺝ
ﺑﺜﺎﻧﻴﺔ ﻭﻳﻄﻠﻖ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺃﻭ ﻳﺒﻘﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺫﻣﺘﻪ ﺑﻐﺮﺽ ﺍﻹﻧﺠﺎﺏ ﻣﻦ ﺃﺧﺮﻯ ، ﻓﻄﻔﺢ ﻛﻴﻞ
ﺻﺎﺣﺒﻨﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﺟﻤﻊ ﺃﻫﻠﻪ ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻬﻢ ﺑﻠﻬﺠﺔ ﺍﻟﻮﺍﺛﻖ ﻣﻦ ﻧﻔﺴﻪ ﺗﻈﻨﻮﻥ ﺃﻥ ﺯﻭﺟﺘﻲ
ﻋﻘﻴﻢ ؟! ﺇﻥ ﺍﻟﻌﻘﻢ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ ﻻ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﺎﻹﻧﺠﺎﺏ ، ﺃﻧﺎ ﺃﺭﺍﻩ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺮ ﺍﻟﺼﺎﺩﻗﺔ
ﻭﺍﻟﺤﺐ ﺍﻟﻄﺎﻫﺮ ﺍﻟﻌﻔﻴﻒ ﻭﻣﻦ ﻧﺎﺣﻴﺘﻲ ﻭﻟﻠﻪ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﺗﻨﺠﺐ ﻟﻲ ﺯﻭﺟﺘﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻮﻡ
ﺍﻟﻮﺍﺣﺪ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﺎﺋﺔ ﻣﻮﻟﻮﺩ ﻭﺭﺍﺽ ﺑﻬﺎ ﻭﻫﻲ ﺭﺍﺿﻴﺔ ﻓﻼ ﺗﻌﻴﺪﻭﺍ ﻟﻬﺎ ﺳﻴﺮﺓ
ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ ﺍﻟﺘﺎﻓﻪ ﺃﺑﺪﺍً . ﻭﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻌﻘﻢ ﺍﻟﺬﻱ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﻳﺘﻮﻗﻌﻮﻥ ﻭﻗﻮﻉ ﻓﺮﺍﻗﻬﻢ ﺑﻪ ،
ﺳﺒﺒﺎً ﺍﻛﺘﺸﻔﺖ ﺑﻪ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﻣﺪﻯ ﺍﻟﺘﻀﺤﻴﺔ ﻭﺍﻟﺤﺐ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻜﻨﻪ ﺻﺎﺣﺒﻨﺎ ﻟﻬﺎ ﻭﺑﻌﺪ ﻣﺮﻭﺭ
ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺗﺴﻊ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﻗﻀﺎﻫﺎ ﺍﻟﺰﻭﺟﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﺃﺭﻭﻉ ﻣﺎ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺐ
ﻭﺍﻟﺮﻭﻣﺎﻧﺴﻴﺔ ﺑﺪﺃﺕ ﺗﻬﺎﺟﻢ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﺃﻋﺮﺍﺽ ﻣﺮﺽ ﻏﺮﻳﺒﺔ ﺍﺿﻄﺮﺗﻬﻢ ﺇﻟﻰ
ﺍﻟﻜﺸﻒ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺑﻘﻠﻖ ﻓﻲ ﺇﺣﺪﻯ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻴﺎﺕ ،
ﺍﻟﺬﻱ ﺣﻮﻟﻬﻢ ﺇﻟﻰ( ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻓﻴﺼﻞ ﺍﻟﺘﺨﺼﺼﻲ )
ﻭﻫﻨﺎ ﺯﺍﺩ ﺍﻟﻘﻠﻖ ﻟﻤﻌﺮﻓﺔ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻭﻋﻠﻤﻪ ﺃﻥ ﺍﻟﻤﺤﻮﻟﻴﻦ ﺇﻟﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﻋﺎﺩﺓً
ﻣﺎ ﻳﻜﻮﻧﻮﻥ ﻣﺼﺎﺑﻴﻦ ﺑﺄﻣﺮﺍﺽ ﺧﻄﻴﺮﺓ . ﻭﺑﻌﺪ ﺗﺸﺨﻴﺺ ﺍﻟﺤﺎﻟﺔ ﻭﺇﺟﺮﺍﺀ ﺍﻟﻼﺯﻡ ﻣﻦ
ﺗﺤﺎﻟﻴﻞ ﻭﻛﺸﻒ ﻃﺒﻲ ، ﺻﺎﺭﺡ ﺍﻷﻃﺒﺎﺀ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﺑﺄﻧﻬﺎ ﻣﺮﻳﻀﺔ ﺑﺪﺍﺀ ﻋﻀﺎﻝ ﻋﺪﺩ
ﺍﻟﻤﺼﺎﺑﻴﻦ ﺑﻪ ﻣﻌﺪﻭﺩ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺻﺎﺑﻊ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺮﻕ ﺍﻷﻭﺳﻂ ، ﻭﺃﻧﻬﺎ ﻟﻦ ﺗﻌﻴﺶ ﻛﺤﺪ
ﺃﻗﺼﻰ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺧﻤﺲ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﺑﺄﻳﺔ ﺣﺎﻝ ﻣﻦ ﺍﻷﺣﻮﺍﻝ ﻭﺍﻷﻋﻤﺎﺭ ﺑﻴﺪ ﺍﻟﻠﻪ . ﻭﻟﻜﻦ
ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺰﻳﺪ ﺍﻷﻟﻢ ﻭﺍﻟﺤﺴﺮﺓ ﺃﻥ ﺣﺎﻟﺘﻬﺎ ﺳﺘﺴﻮﺀ ﻓﻲ ﻛﻞ ﺳﻨﺔ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺳﺎﺑﻘﺘﻬﺎ،
ﻭﺍﻷﻓﻀﻞ ﺇﺑﻘﺎﺅﻫﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ﻟﺘﻠﻘﻲ ﺍﻟﺮﻋﺎﻳﺔ ﺍﻟﻄﺒﻴﺔ ﺍﻟﻼﺯﻣﺔ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ
ﻳﺄﺧﺬ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻣﺎﻧﺘﻪ . ﻭﻟﻢ ﻳﺨﻀﻊ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻟﺮﻏﺒﺔ ﺍﻷﻃﺒﺎﺀ ﻭﺭﻓﺾ ﺇﺑﻘﺎﺀﻫﺎ ﻟﺪﻳﻬﻢ
ﻭﻗﺎﻭﻡ ﺃﻋﺼﺎﺑﻪ ﻛﻲ ﻻ ﺗﻨﻬﺎﺭ ﻭﻋﺰﻡ ﻋﻠﻰ ﺗﺠﻬﻴﺰ ﺷﻘﺘﻪ ﺑﺎﻟﻤﻌﺪﺍﺕ ﺍﻟﻄﺒﻴﺔ ﺍﻟﻼﺯﻣﺔ
ﻟﺘﻬﻴﺌﺔ ﺍﻟﺠﻮ ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺐ ﻛﻲ ﺗﺘﻠﻘﻰ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺑﻪ ﺍﻟﺮﻋﺎﻳﺔ ﻓﺎﺑﺘﺎﻉ ﻣﺎ ﺗﺠﺎﻭﺯﺕ
ﻗﻴﻤﺘﻪ ﺍلــ (
260000 ﺭﻳﺎﻝ )
ﻣﻦ ﺃﺟﻬﺰﺓ ﻭﻣﻌﺪﺍﺕ ﻃﺒﻴﺔ ، ﺟﻬﺰ ﺑﻬﺎ ﺷﻘﺘﻪ ﻟﺘﺴﺘﻘﺒﻞ ﺯﻭﺟﺘﻪ
ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ ، ﻭﻛﺎﻥ ﺃﻏﻠﺐ ﺍﻟﻤﺒﻠﻎ ﺍﻟﻤﺬﻛﻮﺭ ﻗﺪ ﺗﺪﻳﻨﻪ ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ
ﺇﻟﻰ ﺳﻠﻔﺔ ﺍﻗﺘﺮﺿﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻨﻚ . ﻭﺍﺳﺘﻘﺪﻡ ﻟﺰﻭﺟﺘﻪ ﻣﻤﺮﺿﺔ ﻣﺘﻔﺮﻏﺔ ﻛﻲ ﺗﻌﺎﻭﻧﻪ ﻓﻲ
ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﻋﻠﻰ ﺣﺎﻟﺘﻬﺎ ، ﻭﺗﻘﺪﻡ ﺑﻄﻠﺐ ﻹﺩﺍﺭﺗﻪ ﻟﻴﺄﺧﺬ ﺃﺟﺎﺯﺓ ﻣﻦ ﺩﻭﻥ ﺭﺍﺗﺐ ، ﻭﻟﻜﻦ
ﻣﺪﻳﺮﻩ ﺭﻓﺾ ﻟﻌﻠﻤﻪ ﺑﻤﻘﺪﺍﺭ ﺍﻟﺪﻳﻮﻥ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻜﺒﺪﻫﺎ ، ﻓﻬﻮ ﻓﻲ ﺃﺷﺪ ﺍﻟﺤﺎﻟﺔ ﻟﻜﻞ ﺭﻳﺎﻝ
ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺍﺗﺐ ، ﻓﻜﺎﻥ ﻓﻲ ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺩﻭﺍﻣﻪ ﻳﻜﻠﻔﻪ ﺑﺄﺷﻴﺎﺀ ﺑﺴﻴﻄﺔ ﻣﺎ ﺇﻥ ﻳﻨﺘﻬﻲ ﻣﻨﻬﺎ
ﺣﺘﻰ ﻳﺄﺫﻥ ﻟﻪ ﺭﺋﻴﺴﻪ ﺑﺎﻟﺨﺮﻭﺝ ، ﻭﻛﺎﻥ ﺃﺣﻴﺎﻧﺎً ﻻ ﻳﺘﺠﺎﻭﺯ ﻭﺟﻮﺩﻩ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﻤﻞ
ﺍﻟﺴﺎﻋﺘﻴﻦ ﻭﻳﻘﻀﻰ ﺑﺎﻗﻲ ﺳﺎﻋﺎﺕ ﻳﻮﻣﻪ ﻋﻨﺪ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻳﻠﻘﻤﻬﺎ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺑﻴﺪﻩ ،
ﻭﻳﻀﻤﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﺻﺪﺭﻩ ﻭﻳﺤﻜﻲ ﻟﻬﺎ ﺍﻟﻘﺼﺺ ﻭﺍﻟﺮﻭﺍﻳﺎﺕ ﻟﻴﺴﻠﻴﻬﺎ ﻭﻛﻠﻤﺎ ﺗﻘﺪﻣﺖ ﺍﻷﻳﺎﻡ
ﺯﺍﺩﺕ ﺍﻵﻻﻡ ، ﻭﺍﻟﺰﻭﺝ ﻳﺤﺎﻭﻝ ﺟﺎﻫﺪﺍً ﺍﻟﺘﺨﻔﻴﻒ ﻋﻨﻬﺎ . ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻗﺪ ﺃﻋﻄﺖ
ﻣﻤﺮﺿﺘﻬﺎ ﺻﻨﺪﻭﻗﺎً ﺻﻐﻴﺮﺍً ﻃﻠﺒﺖ ﻣﻨﻬﺎ ﺍﻟﺤﻔﺎﻅ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﻋﺪﻡ ﺗﻘﺪﻳﻤﻪ ﻷﻱ ﻛﺎﺋﻦ
ﻛﺎﻥ ، ﺇﻻ ﻟﺰﻭﺟﻬﺎ ﺇﺫﺍ ﻭﺍﻓﺘﻬﺎ ﺍﻟﻤﻨﻴﺔ . ﻭﻓﻲ ﻳﻮﻡ ﺍﻻﺛﻨﻴﻦ ﻣﺴﺎﺀً ﺑﻌﺪ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﻌﺸﺎﺀ ﻛﺎﻥ
ﺍﻟﺠﻮ ﻣﻤﻄﺮﺍً ﻭﺻﻮﺕ ﺯﺧﺎﺕ ﺍﻟﻤﻄﺮ ﺣﻴﻦ ﺗﺮﺗﻄﻢ ﺑﻨﻮﺍﻓﺬ ﺍﻟﻐﺮﻓﺔ ﻳﺮﻗﺺ ﻟﻬﺎ ﺍﻟﻘﻠﺐ
ﻓﺮﺣﺎً .. ﺃﺧﺬ ﺻﺎﺣﺒﻨﺎ ﻳﻨﺸﺪ ﺍﻟﺸﻌﺮ ﻋﻠﻰ ﺣﺒﻴﺒﺘﻪ ﻭﻳﺘﻐﺰﻝ ﻓﻲ ﻋﻴﻨﻴﻬﺎ ، ﻓﻨﻈﺮﺕ ﻟﻪ
ﻧﻈﺮﺓ ﺍﻟﻤﻮﺩﻉ ﻭﻫﻲ ﻣﺒﺘﺴﻤﺔ ﻟﻪ .. ﻓﻨﺰﻟﺖ ﺍﻟﺪﻣﻌﺔ ﻣﻦ ﻋﻴﻨﻪ ﻹﺩﺭﺍﻛﻪ ﺑﺤﻠﻮﻝ ﺳﺎﻋﺔ
ﺍﻟﺼﻔﺮ ﻭﺷﻬﻘﺖ ﺑﻌﺪ ﺍﺑﺘﺴﺎﻣﺘﻬﺎ ﺷﻬﻘﺔ ﺧﺮﺟﺖ ﻣﻌﻬﺎ ﺭﻭﺣﻬﺎ ﻭﻛﺎﺩﺕ ﺗﺄﺧﺬ ﻣﻦ
ﻫﻮﻝ ﺍﻟﻤﻮﻗﻒ ﺭﻭﺡ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻣﻌﻬﺎ . ﻭﻻ ﺃﺭﻏﺐ ﻓﻲ ﺗﻘﻄﻴﻊ ﻗﻠﺒﻲ ﻭﻗﻠﻮﺑﻜﻢ ﺑﺬﻛﺮ ﻣﺎ
ﻓﻌﻠﻪ ﺣﻴﻦ ﺗﻮﻓﺎﻫﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻟﻜﻦ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻭﺩﻓﻨﻬﺎ ﺑﻴﻮﻣﻴﻦ ﺟﺎﺀﺕ ﺍﻟﻤﻤﺮﺿﺔ
ﺍﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺘﺎﺑﻊ ﺣﺎﻟﺔ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻓﻮﺟﺪﺗﻪ ﻛﺎﻟﺨﺮﻗﺔ ﺍﻟﺒﺎﻟﻴﺔ ، ﻓﻮﺍﺳﺘﻪ ﻭﻗﺪﻣﺖ ﻟﻪ
ﺻﻨﺪﻭﻗﺎً ﺻﻐﻴﺮﺍً ﻗﺎﻟﺖ ﻟﻪ ﺇﻥ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻃﻠﺒﺖ ﻣﻨﻬﺎ ﺗﻘﺪﻳﻤﻪ ﻟﻪ ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﻳﺘﻮﻓﺎﻫﺎ
ﺍﻟﻠﻪ ... ﻓﻤﺎﺫﺍ ﻭﺟﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻨﺪﻭﻕ ؟! ﺯﺟﺎﺟﺔ ﻋﻄﺮ ﻓﺎﺭﻏﺔ ، ﻭﻫﻲ ﺃﻭﻝ ﻫﺪﻳﺔ
ﻗﺪﻣﻬﺎ ﻟﻬﺎ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ... ﻭﺻﻮﺭﺓ ﻟﻬﻤﺎ ﻓﻲ ﻟﻴﻠﺔ ﺯﻓﺎﻓﻬﻢ . ﻭﻛﻠﻤﺔ
( ﺃﺣﺒﻚ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻪ)
ﻣﻨﻘﻮﺷﺔ ﻋﻠﻰ ﻗﻄﻌﺔ ﻣﺴﺘﻄﻴﻠﺔ ﻣﻦ
ﺍﻟﻔﻀﺔ ﻭﺃﻋﻈﻢ ﺃﻧﻮﺍﻉ ﺍﻟﺤﺐ ﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ
ﻳﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺭﺳﺎﻟﺔ ﻗﺼﻴﺮﺓ ﺳﺄﻧﻘﻠﻬﺎ
ﻛﻤﺎ ﺟﺎﺀ ﻧﺼﻬﺎ ﺗﻘﺮﻳﺒﺎً ﻣﻊ ﻣﺮﺍﻋﺎﺓ ﺣﺬﻑ
ﺍﻷﺳﻤﺎﺀ ﻭﺍﺳﺘﺒﺪﺍﻟﻬﺎ ﺑﺼﻠﺔ ﺍﻟﻘﺮﺍﺑﺔ .

ﺍﻟﺮﺳﺎﻟﺔ : ﺯﻭﺟﻲ ﺍﻟﻐﺎﻟﻲ : ﻻ ﺗﺤﺰﻥ ﻋﻠﻰ
ﻓﺮﺍﻗﻲ ﻓﻮﺍﻟﻠﻪ ﻟﻮ ﻛﺘﺐ ﻟﻲ ﻋﻤﺮ ﺛﺎﻥ
ﻻﺧﺘﺮﺕ ﺃﻥ ﺃﺑﺪﺃﻩ ﻣﻌﻚ ﻭﻟﻜﻦ ﺃﻧﺖ ﺗﺮﻳﺪ
ﻭﺃﻧﺎ ﺃﺭﻳﺪ ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻳﻔﻌﻞ ﻣﺎ ﻳﺮﻳﺪ .
ﺃﺧﻲ ﻓﻼﻥ : ﻛﻨﺖ ﺃﺗﻤﻨﻰ ﺃﻥ ﺃﺭﺍﻙ ﻋﺮﻳﺴﺎً ﻗﺒﻞ ﻭﻓﺎﺗﻲ .
ﺃﺧﺘﻲ ﻓﻼﻧﺔ : ﻻ ﺗﻘﺴﻲ ﻋﻠﻰ
ﺃﺑﻨﺎﺋﻚ ﺑﻀﺮﺑﻬﻢ ﻓﻬﻢ ﺃﺣﺒﺎﺏ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻻ ﻳﺤﺲ
ﺑﺎﻟﻨﻌﻤﺔ ﻏﻴﺮ ﻓﺎﻗﺪﻫﺎ .
ﻋﻤﺘﻲ ﻓﻼﻧﺔ ( ﺃﻡ ﺯﻭﺟﻬﺎ : )
ﺃﺣﺴﻨﺖ ﺍﻟﺘﺼﺮﻑ ﺣﻴﻦ ﻃﻠﺒﺖ
ﻣﻦ ﺍﺑﻨﻚ ﺃﻥ ﻳﺘﺰﻭﺝ ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻱ ﻷﻧﻪ ﺟﺪﻳﺮ
ﺑﻤﻦ ﻳﺤﻤﻞ ﺍﺳﻤﻪ ﻣﻦ ﺻﺎﻟﺢ ﺍﻟﺬﺭﻳﺔ ﺑﺈﺫﻥ
ﺍﻟﻠﻪ . ﻛﻠﻤﺘﻲ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﻟﻚ ﻳﺎ ﺯﻭﺟﻲ
ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﺃﻥ ﺗﺘﺰﻭﺝ ﺑﻌﺪ ﻭﻓﺎﺗﻲ ﺣﻴﺚ ﻟﻢ
ﻳﺒﻖ ﻟﻚ ﻋﺬﺭ ، ﻭﺃﺭﺟﻮ ﺃﻥ ﺗﺴﻤﻰ ﺃﻭﻝ
ﺑﻨﺎﺗﻚ ﺑﺄﺳﻤﻲ ، ﻭﺍﻋﻠﻢ ﺃﻧﻲ ﺳﺄﻏﺎﺭ ﻣﻦ
ﺯﻭﺟﺘﻚ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ ﺣﺘﻰ ﻭﺃﻧﺎ ﻓﻲ ﻗﺒﺮي..

وجعني قلبي
.. مدري ليش نزلتها ؟
الله يجمعها به في جناته جنات النعيم ياكريم

التوقيع



مغرمه بعالمي الخاص ،،
هدوئي ، صمتي ، ضجيج قلبي ،
عالمي لا أحد يفهمه غيري .


(اللهم أدخل أبي وأمي الجنه واسقِهما من حوض نبيك محمدَ عليه الصلاة والسلام وجميع موتى المسلمين )
فقيدة امها غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:03 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. موقع و منتديات سدير 1432 هـ - 1435 هـ

جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه وإنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه